التربية: الطالب الذي لا يعيد الكتب سيدفع ثمنها البنك الدولي يؤكد استمرار دعمه للأردن بمختلف المجالات تهكير موقع بلدية السلط الكبرى الإلكتروني البرماوي: لدينا مخزون استراتيجي من المواد التموينية مع اقتراب انتهاء كاس العالم .. عودة تدريجية لنشامى القوة الامنية الاردنية بقطر أين وصلت الحكومة بملف المعيقات التي تواجه شركات ومالكي حافلات النقل العام ؟ "يصيب الأطفال غالبًا" .. الصحة توضح في حال ارتفاع الإصابات بفيروس التنفسي المخلوي المكافحة تضبط 100 ألف حبة مخدرة بحوزة أحد التجار - تفاصيل لماذا تراجعت حجوزات الفنادق مقارنة بالأسابيع الماضية ؟ الاستهلاكية المدنية عن السلع : متوفرة لمدد آمنة احباط تهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن - صور الملك يتابع سير الإنجاز في مشروع تأسيس مركز محمية العقبة البحرية كتلة (التاجر) تدعو للمشاركة بانتخابات غرفة تجارة عمّان إعلان مهم من وزارة الصناعة بشأن أسعار السلع الغذائية أمين عمان يكرم عمال وطن لامانتهم باعادة مبلغ مالي عثروا عليه لماذا تراجعت أعداد المعتمرين الأردنيين ؟ تعديل جزئي لمسار التحويلة المرورية القائمة على شارع الشهيد "قسائم شرائية للمحروقات" لـ 570 أسرة أردنية - تفاصيل بمشاركة 27982 تاجرًا .. القطاع ينتخب ممثليه السبت والمستقلة تستكمل إجراءاتها - أسماء الكاز بدلاً من الغذاء - مبادرات تطوعية لمنح الدفء لفقراء الأردن
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الأحد-2022-09-25 11:39 am

شهية مفتوحة وشتاء صعب ينتظر الحكومة.. الدورة العادية وامتعاض نيابي

شهية مفتوحة وشتاء صعب ينتظر الحكومة.. الدورة العادية وامتعاض نيابي



جفرا نيوز - رامي الرفاتي 

تشهد اروقة مجلس النواب امتعاض كبير حول العلاقة الوهمية مع الحكومة، حيث تشير التوقعات إلى شتاء قارس بين السلطتين التنفيذية والتشريعية خلال الدورة العادية المقبلة، خاصة مع شهية النواب الرقابية وارتفاع وتيرة الخلافات حول آلية العمل التي وصفها البعض بـ "الفزعة" من قبل الفريق الوزاري.

وينتظر أعضاء مجلس النواب الدورة العادية المتوقع ارجائها حتى مطلع تشرين الثاني بفارغ الصبر، للضغط على الحكومة لإعادة ترتيب بعض الأمور العالقة التي من الممكن أن تنقذ المجلس من داومة الثقة الشعبية المتأرجحة على شفا الهاوية، خلال إعداد مشروع قانون الموازنة العامة للسنة المالية 2023.

ضغوطات النواب ستتمثل بضرورة إعادة النظر بالرواتب الفلكية في بعض مؤسسات الدولة، ومحاولة وضع بند يضمن زيادة رواتب المتقاعدين تزامناً مع الصعوبات الاقتصادية وتبعات الازمات العالمية المتتالية، وتوفير لها المخصصات المالية اللازمة لتطبيقها على أرض الواقع دون الاكتفاء فقط بالوعود.

وستتضمن الدورة العادية المقبلة تعزيز وتفعيل الدور الرقابي على حساب الدور التشريعي، خاصة بعد دورة استثنائية عقب دورة عادية تصدرتها قوانين التحديث السياسي.