أمطار متفرقة والحرارة الصغرى عند 10 درجات في مرتفعات جنوبية غدا السبت الناصر: 16 امرأة تشغلن وظيفة عليا .. ويؤكد ضرورة تعيينهن كحاكم إداري الشبول ينعى الزميل الصحافي ممدوح حوامدة الشبول: حكومة برلمانية بعد 3 مجالس نيابية الأمانة: رمي النفايات عشوائيا يسبب مشاكل عديدة متخصصون: الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف عادة حسنة لا عبادة توصيات بإرتداء الملابس الأكثر دفئاً بالأردن 26 مليون يورو من ألمانيا لدعم التدريب المهني والتقني في الأردن الصحفي الكبير ممدوح الحوامدة في ذمة الله وتقبل التعازي في ديوان ابناء الكرك طقس الأردن..أجواء خريفية لطيفة في أغلب المناطق حتى الاثنين درجات الحرارة تنخفض الجمعة في الاردن نجاة عائلة من انهيار سقف منزل بالطفيلة-صور الشواربة: عمان أصبحت حديثة بعد مشاريع البنية التحتية توقيف عدد من أصحاب البسطات العشوائية في المفرق 413.9 مليون يورو مساعدات ألمانية للأردن العراق: الربط الكهربائي مع الأردن يدخل الخدمة في حزيران طوقان: الخزينة دفعت 56 مليون دينار على المفاعلات النووية تثبيت أسعار عصر الزيتون بالاردن نقابة معاصر الزيتون تحذر المواطنين وتوضح حول رفع أسعار الخدمات توقيع إتفاقية للربط الكهربائي مع السعودية منتصف الشهر المقبل
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
Friday-2022-08-19 09:18 am

بعد تراجع الزوار ... إغلاق متحف لتكريم ضحايا 11 سبتمبر في نيويورك

بعد تراجع الزوار ... إغلاق متحف لتكريم ضحايا 11 سبتمبر في نيويورك

أغلق متحف في مدينة نيويورك حكى قصة هجمات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر من وجهة نظر المتضررين أبوابه بعد 16 عاما من افتتاحه وذلك بعد تراجع عدد الزوار.

وبعد إغلاق متحف التكريم الأربعاء، أمضى متطوعون صباح الخميس، في تنظيم نقل عارضة فولاذية من مركز التجارة العالمي للتخزين، إضافة إلى قطع أخرى مثل معدات فرق الإنقاذ التي وصلت أولا إلى الموقع وأجزاء من الطائرتين اللتين اصطدمتا بالبرجين.

وقالت جينيفر آدامز ويب المؤسسة المشاركة للمتحف والرئيسة التنفيذية لجمعية عائلات 11 أيلول/سبتمبر غير الربحية، والتي ساعدت في إنشاء المتحف، إن عدد زواره تراجع من نحو 300 ألف زائر سنويا قبل الإغلاق الذي استمر 6 أشهر في 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا إلى 26 ألفا فقط في 2021.

وأضافت "الزوار فقط لم يرجعوا"، مشيرة إلى أن الطريقة الوحيدة التي كان يمكن أن تسمح ببقاء المتحف مفتوحا هي الحصول على دعم من الحكومة.

وقالت إن المتحف لم يتمكن من الحصول على دعم كهذا على الرغم من شهور من المحادثات مع إدارة الشؤون الثقافية في مدينة نيويورك ومكاتب أخرى.

وقالت آدامز ويب إن الاختلاف الرئيسي بين متحف التكريم والمتحف الأكبر القريب منه، وهو النصب التذكاري ومتحف 9/11 المقام في موقع مركز التجارة العالمي، هو أن برنامجها كان يركز على قصص الأشخاص الذين تأثروا مباشرة بالهجوم.

ومن بين مشرفي الجولات المتطوعين بالمتحف بيتر بيتوينسكي، وهو عامل في هيئة ميناء نيويورك ونيوجيرزي.

وقال بيتوينسكي إنه كان في مكتبه في مركز التجارة العالمي يوم 11 أيلول/سبتمبر 2001، عندما صدم الخاطفون طائرتين بالبرجين التوأمين. وأودت هجمات 11 أيلول/سبتمبر، التي شملت أيضا سقوط طائرتين على وزارة الدفاع (البنتاغون) خارج واشنطن وفي شانكسفيل بولاية بنسلفانيا، بحياة ما يقرب من 3000 شخص.

وقال بيتوينسكي إنه وآخرين تم إجلاؤهم، وإنهم ساعدوا زميلا في العمل يجلس على كرسي متحرك، واستغرق الأمر أكثر من ساعة للنزول.

وأضاف بيتوينسكي أنهم عندما خروجوا أخيرا رأوا دخانا وحطاما و"أشخاصا يقفزون من الطوابق العليا في البرجين".

وتابع بيتوينسكي قائلا إنه بالإضافة إلى مساعدة الناس على فهم ما حدث في ذلك اليوم وتكريم الضحايا وأول المستجيبين من فرق الطوارئ، فإن المتحف "ساعدني بشكل شخصي على مواصلة التعافي".

ويعتزم المتحف مواصلة تقديم مواد تعليمية عبر الإنترنت ودعم المجتمع، لكنه أوقف الجولات التي ينظمها بقيادة مرشدين.

وقالت آدامز ويب إن أكثر من 500 ألف شخص شاركوا في الجولات منذ افتتاح المتحف في عام 2006. ومن المقرر نقل القطع المعروضة إلى متحف ولاية نيويورك في ألباني.

ويكي عرب