أمطار متفرقة والحرارة الصغرى عند 10 درجات في مرتفعات جنوبية غدا السبت الناصر: 16 امرأة تشغلن وظيفة عليا .. ويؤكد ضرورة تعيينهن كحاكم إداري الشبول ينعى الزميل الصحافي ممدوح حوامدة الشبول: حكومة برلمانية بعد 3 مجالس نيابية الأمانة: رمي النفايات عشوائيا يسبب مشاكل عديدة متخصصون: الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف عادة حسنة لا عبادة توصيات بإرتداء الملابس الأكثر دفئاً بالأردن 26 مليون يورو من ألمانيا لدعم التدريب المهني والتقني في الأردن الصحفي الكبير ممدوح الحوامدة في ذمة الله وتقبل التعازي في ديوان ابناء الكرك طقس الأردن..أجواء خريفية لطيفة في أغلب المناطق حتى الاثنين درجات الحرارة تنخفض الجمعة في الاردن نجاة عائلة من انهيار سقف منزل بالطفيلة-صور الشواربة: عمان أصبحت حديثة بعد مشاريع البنية التحتية توقيف عدد من أصحاب البسطات العشوائية في المفرق 413.9 مليون يورو مساعدات ألمانية للأردن العراق: الربط الكهربائي مع الأردن يدخل الخدمة في حزيران طوقان: الخزينة دفعت 56 مليون دينار على المفاعلات النووية تثبيت أسعار عصر الزيتون بالاردن نقابة معاصر الزيتون تحذر المواطنين وتوضح حول رفع أسعار الخدمات توقيع إتفاقية للربط الكهربائي مع السعودية منتصف الشهر المقبل
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
السبت-2022-08-13 04:27 pm

ابتزت والدتها الثمانينية وعزلتها.. لتحصل على 144 مليون دولار

ابتزت والدتها الثمانينية وعزلتها.. لتحصل على 144 مليون دولار

 أعلنت الشرطة البرازيلية، الأربعاء الماضي ، توقيف امرأة متهمة بابتزاز والدتها وسرقتها بالتواطؤ مع أخرى انتحلت صفة عرافة، وقُدّرت قيمة المسروقات ومن بينها لوحات لرسامين بارزين بنحو 144 مليون دولار.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن المسروقات تشمل 16 لوحة، من بينها "أو سونو" و"سول بوينته"، وهما عملان للرسامة البرازيلية تارسيلا دو أمارال التي تُعد من أبرز الأسماء في تيار الحداثة البرازيلي قُدّرت قيمتهما بعشرات ملايين الدولارات.

وكانت الضحية البالغة 82 عاماً ورثت ثروتها والأعمال الفنية من زوجها جان بوغيتشي، وهو هاوي جمع شهير توفي قبل سبع سنوات.

وأوضح المحققون أن الابنة عملت طوال أشهر على تدبير تفاصيل عملية السرقة بطريقة مدروسة بهدف الاستيلاء على ثروة والدتها.

وألقت الشرطة القبض على ثلاثة من شركائها في العملية فيما لا تزال تبحث عن اثنين آخرين متواطئين كذلك.

وفي أوائل عام 2020، تلقت الضحية اتصالاً من عرافة قالت لها إن ابنتها مريضة جداً ثم أقنعتها بدفع مبالغ كبيرة لها مقابل قيامها بـ"عمل روحاني" ينقذ الابنة.

وحُوّل مبلغ خمسة ملايين ريال برازيلي (نحو 981 ألف دولار) إلى حسابات عدد من المتواطئين في عملية السرقة.

ثم صرفت الابنة الموظفين الذين كانوا يعتنون بالوالدة لإبقائها معزولة في المنزل خلال جائحة كورونا.

وخلال هذه الفترة، جُرّدت الوالدة من ممتلكاتها وتحديداً من مجوهراتها ومجموعة لوحاتها الثمينة التي تضم أعمالاً لتارسيلا دو أمارال وللرسام البرازيلي إميليانو دي كافالكانتي، وهو أيضاً أحد أبرز الأسماء في تيار الحداثة البرازيلية.

وعُثر على "سول بوينته"، وهي لوحة رسمتها تارسيلا دو أمارال سنة 1929 وتُقدّر قيمتها بـ250 مليون ريال برازيلي (نحو 48.46 مليون دولار) تحت سرير في منزل أحد المشتبه فيهم الموقوفين.

ويكي عرب