انخفاض طفيف على الحرارة وأجواء مُعتدلة في أغلب المناطق محادثات في عمّان لبحث المساعدات الألمانية للأردن زيادة منح أبناء المعلمين 550 مقعدا إضافيا في الجامعات اغلاق مسرب من طريق دير أبي سعيد – سموع تسجيل أعلى عدد زوار أجانب للبترا منذ بداية كورونا الكهرباء الوطنية: استمرار العمل بالتوقيت الصيفي "أمر مفيد" للنظام الكهربائي التعليم العالي تعلن نتائج (إساءة الاختيار) والانتقالات الخلايلة : نتابع بغضب شديد اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى الملك: نتطلع للبناء على الزيارة المثمرة إلى سلطنة عمان قرار هام من التربية بعد تثبيت التوقيت الصيفي في المملكة - تفاصيل الملك يعود إلى أرض الوطن بعد زيارة إلى عُمان بلغة الأرقام .. واقع الإقتصاد الأردني للعام المقبل وفق تقرير البنك الدولي الخارجية تتسلم نسخة من أوراق اعتماد السفير الفرنسي هبوطات وتشققات تغلق مسربا في طريق دير أبي سعيد باتجاه إربد العيسوي يلتقي وفداً من اساتذه أبناء قبيلة بني حسن على رأسهم الوزير الأسبق المشاقبة - صور ملخص ختام زيارة الملك إلى سلطنة عُمان - بيان مشترك إعلان نتائج ترشيح الدورة الثانية للمنح الخارجية للعام الجامعي - رابط الأردن وعُمان يؤكدان تدعيم التعاون في الأمن الغذائي والاقتصاد والاستثمار التربية تحتفي بيوم المعلم في الأردن .. إجراء تجربة توصيل عبر "الروبوت"
شريط الأخبار

الرئيسية / حوادث
الأحد-2022-07-10 09:20 am

مقتل 16 شخصًا وعشرات المفقودين في فيضانات اجتاحت كشمير الهندية

مقتل 16 شخصًا وعشرات المفقودين في فيضانات اجتاحت كشمير الهندية

جفرا نيوز - قتل 16 شخصا في كشمير الخاضعة للإدارة الهندية بعد أن اجتاحت مياه الفيضانات مخيما بالقرب من معبد يحج إليه الهندوس، في وقت ما يزال رجال الإنقاذ يبحثون عن عشرات المفقودين، وفق ما أفاد مسؤولون مساء يوم أمس.

وكان نحو 10 آلاف شخص يخيمون بالقرب من معبد أمارناث الواقع في كهف في جبال الهيمالايا، عندما تسببت أمطار غزيرة مفاجئة بحدوث فيضان في المكان.

 وعملت طائرات مروحية على نقل القتلى والمصابين وإجلاء المذعورين من قاعدة بالتال الواقعة شمال المعبد.

وقال مسؤول في الوكالة الوطنية للاستجابة للكوارث لـ "فرانس برس": عثرنا على 16 جثة حتى الآن، و40 شخصا على الأقل لا يزالون في عداد المفقودين".

وقال الجيش الهندي الذي نشر كتيبتي مشاة ووحدات من القوات الخاصة، إنه نقل 63 جريحا حتى الآن إلى مستشفى ميداني أقيم بالقرب من المعبد.

ويشكل الطقس القاسي في الجبال تهديدا أكبر من القضايا الأمنية في هذه المنطقة المضطربة.

 ولقي قرابة 250 شخصا حتفهم عام 1996 عندما ضربت عاصفة ثلجية المنطقة بشكل مفاجئ.


 
ويكي عرب