الزراعة تطلق سلسلة خدمات التصدير والاستيراد الإلكترونية بدء العد التنازلي لامتحان «التوجيهي» ..و«التربية» تنهي استعداداتها ملف الاعتداء على الأطباء اول مهام مجلس النقابة الجديد إرادة ملكية بتعيين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية - (أسماء) انطلاق أول قافلة للحجاج الأردنيين الاثنين براً وفيات الأردن الأحد 26-6-2022 طقس الأردن..أجواء صيفية معتدلة بالمرتفعات والسهول وحارة في باقي المناطق حتى الثلاثاء الخارجية : نتابع أنباء مقتل سيدة على يد زوجها في الإمارات حالة الطقس المتوقعة ليومي الاحد والاثنين - تفاصيل السقا نائبا لأمين عام "جبهة العمل الإسلامي" و الزرقان رئيسا لمجلس الشورى بلدية إربد تحدد مواقع لبيع الاضاحي ما سبب زيارة مسؤولة بالخارجية البريطانية للأردن غدا ؟ إربد: توقيف شخصين بجرم البلطجة 15 يوماً إرادة" في ضيافة أهالي "بيت يافا" الصحة تؤكد اتخاذ اجراءات قانونية بحق معتدين على طبيبين: لا تهاون رابط التسجيل ببرنامج دعم الرواتب الحنيفات: مخزون القمح الأردني الأعلى عربيا فصل 8 اشتراكات منزلية بإربد بسبب تلوث المياه الزرقاء اول محافظة تنهي قضايا الجلوة العشائرية أزمة تضرب أونروا الأردن.. عجز مالي وزيادة بأعداد اللاجئين
شريط الأخبار

الرئيسية / إقتصاد
الأربعاء-2022-06-22 07:37 pm

الفيدرالي الأميركي يتجه إلى رفع الفائدة بمستوى عال

الفيدرالي الأميركي يتجه إلى رفع الفائدة بمستوى عال

أكد رئيس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، يوم الأربعاء، عزم المجلس على رفع أسعار الفائدة بمستوى عال بما يكفي لإبطاء التضخم، وهو التزام أجج المخاوف من أن معركة البنك المركزي ضد ارتفاع الأسعار قد تدخل الاقتصاد في ركود.

وقال باول إن وتيرة رفع أسعار الفائدة في المستقبل ستعتمد على ما إذا كان التضخم سيبدأ في التراجع ومدى سرعة ذلك، وهو ما سيقيمه الفيدرالي على أساس "اجتماع باجتماع".

وقدم المسؤول المالي شهادة أعدها للجنة المصرفية في مجلس الشيوخ التي خاطبها ضمن تقرير نصف سنوي لسياسات الفيدرالي يقدمه للكونغرس، قائلا إن عملية اتخاذ القرار مبنية "على البيانات الواردة وتطور النظرة للاقتصاد".

تأتي شهادة باول بعد أسبوع من رفع الفيدرالي مؤشره للفائدة بخمسة وسبعين نقطة أساس، وهو أعلى رفع منذ ثلاثة عقود تقريبا، إلى نسبة من 1.5 في المئة إلى 1.75 في المئة.

ومع تفاقم التضخم، يتوقع صناع القرار في الفيدرالي أيضا وتيرة أسرع من رفع أسعار الفائدة هذا العام والعام المقبل مقارنة بما توقعوه قبل ثلاثة أشهر مضت، على أن يصل سعره الأساسي 3.8 في المئة بنهاية عام 2023. وقد يكون هذا أعلى مستوى للفائدة منذ 15 عاما.

وتتزايد المخاوف من أن ينتهي الأمر بالفيدرالي بعد تقييد الائتمان إلى دفع البلاد في حالة ركود، مع وجود التضخم الذي وصل لأعلى معدلاته منذ 4 عقود. وهذا الأسبوع، قدرت غولدمان ساكس احتمال الركود بثلاثين في المئة خلال العام المقبل و48 بالمائة خلال العامين المقبلين.

ويوم الأربعاء، اتهم السناتور توم تيليس، وهو عضو جمهوري بارز في اللجنة المصرفية، باول بأنه استغرق وقتا أطول من اللازم لرفع أسعار الفائدة، وقال إن مؤشر السعر على المدى القصير يجب أيضا أن يكون أعلى بكثير.

وتابع تيليس "لقد حشر الفيدرالي نفسه في سلسلة من إجراءات السياسات الرجعية".

وفي مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي، أشار باول إلى أن رفع للسعر بنصف أو ثلاثة أرباع في المئة سيدرس في اجتماع الفيدرالي المقبل أواخر يوليو المقبل.

وسيتجاوز الاحتمالان ربع نقطة مئوية، أي مستوى الزيادة الذي دأب عليه الفيدرالي خلال الماضي، بينما يعاني المجلس للحد من التضخم المرتفع في أسرع وقت ممكن.

 
ويكي عرب