الخارجية : نتابع أنباء مقتل سيدة على يد زوجها في الإمارات حالة الطقس المتوقعة ليومي الاحد والاثنين - تفاصيل السقا نائبا لأمين عام "جبهة العمل الإسلامي" و الزرقان رئيسا لمجلس الشورى بلدية إربد تحدد مواقع لبيع الاضاحي ما سبب زيارة مسؤولة بالخارجية البريطانية للأردن غدا ؟ إربد: توقيف شخصين بجرم البلطجة 15 يوماً إرادة" في ضيافة أهالي "بيت يافا" الصحة تؤكد اتخاذ اجراءات قانونية بحق معتدين على طبيبين: لا تهاون رابط التسجيل ببرنامج دعم الرواتب الحنيفات: مخزون القمح الأردني الأعلى عربيا فصل 8 اشتراكات منزلية بإربد بسبب تلوث المياه الزرقاء اول محافظة تنهي قضايا الجلوة العشائرية أزمة تضرب أونروا الأردن.. عجز مالي وزيادة بأعداد اللاجئين الرئيس عباس يهاتف الدكتور عبدالسلام المجالي لتعزيته بالفقيد سعد والإطمئنان على صحته الاوقاف تدعو جميع الحجاج لإجراء فحص كورونا دعوات لترشيد الاستهلاك وتوفير دعم اقتصادي للمواطنين وفيات الأردن السبت 25-6-2022 طقس الأردن..أجواء صيفية معتدلة بالمرتفعات والسهول وحارة في باقي المناطق حتى الثلاثاء الملك يدعم إنشاء تحالف عسكري في المنطقة بشرط أن تكون مهمته واضحة جداً الأمن: تحديد هوية قاتل الفتاة "ايمان" والبحث عنه ما زال جارياً
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الأربعاء-2022-06-22 05:04 pm

محمد بن سلمان يصل إلى تركيا

محمد بن سلمان يصل إلى تركيا



جفرا نيوز - وصل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، اليوم الأربعاء، إلى تركيا قادما من الأردن ضمن جولة خارجية قادته أيضا لمصر.

وتأتي زيارة ولي العهد السعودي إلى تركيا في ثالث محطة له خلال جولته الخارجية التي بدأت الإثنين وشملت مصر والأردن.

وتعد الزيارة "غير مسبوقة" كونها الأولى للأمير محمد بن سلمان لتركيا، منذ توليه ولاية العهد قبل 5 سنوات، يؤكد بها طي مرحلة توتر شهدتها علاقات البلدين على مدار سنوات، ويدشن مرحلة جديدة من التعاون بين البلدين.

أيضا تكتسب الزيارة أهميتها من أنها تأتي في ختام جولة شملت مصر والأردن كان عنوانها الأبرز الارتقاء بالتعاون الثنائي وتعزيز التضامن العربي والإقليمي ودعم الأمن والاستقرار في المنطقة، وتنسيق المواقف والرؤى تجاه مختلف قضايا وتحديات المنطقة قبيل القمة العربية الأمريكية المرتقبة بجدة 16 يوليو/تموز المقبل.

واحتفى الإعلام الرسمي التركي بالزيارة، وتحت عنوان "تركيا والسعودية.. علاقات تاريخية تتنامى بزيارة ولي العهد"، بثت وكالة الأناضول الرسمية تقريرا مفصلا عن الزيارة والمباحثات المتوقعة، وتاريخ العلاقات التي جمعت الرياض وأنقرة على مدار 93 عاما.

وقالت الوكالة إن "زيارة ولي العهد السعودي هي الأولى له إلى تركيا، وتأتي بعد أقل من شهرين من أول زيارة يجريها الرئيس أردوغان للسعودية منذ سنوات في 28 أبريل/نيسان الماضي".

وأضافت أن "تركيا والسعودية تجمعهما علاقات تاريخية لا سيما على مستوى دعم قضايا الأمة والتعاون الثنائي في المجالات كافة وخاصة الاقتصادية"، مشيرة إلى أنه "منذ زيارة أردوغان التاريخية للمملكة قبل شهرين، بدأت تتنامى في مختلف المجالات".

وعلى المستوى السياسي، استشهدت الوكالة بتصريحات على موقع وزارة الخارجية التركية جاء فيها أن البلدين "يرتبطان بعلاقات راسخة قائمة على روابط تاريخية وثقافية راسخة"، حيث يعود تاريخ العلاقات الدبلوماسية بين المملكة وتركيا إلى 1929، بعد عام من توقيع اتفاقية الصداقة والتعاون بينهما.

وفي هذا الإطار، لفتت الوكالة إلى أنه في "عام 2015 شهدت العلاقات ثلاث قمم، الأولى بالعاصمة الرياض في مارس/ آذار 2015، والثانية على هامش زيارة الملك سلمان لمدينة أنطاليا التركية في نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، والأخيرة مع زيارة الرئيس أردوغان إلى المملكة في 29 ديسمبر/ كانون أول 2015".

وتُوجت قمم العام الأول من حكم الملك سلمان بن عبدالعزيز باتفاق الدولتين على إنشاء مجلس للتعاون الاستراتيجي، خلال زيارة أردوغان إلى المملكة في ديسمبر/كانون الأول 2015.

وألقت الوكالة التركية الضوء على "ما شهدته الفترة الأخيرة من نشاط مكثف للعلاقات بين البلدين منها اتصال هاتفي بين الرئيس أردوغان والملك سلمان في 4 مايو/أيار 2021، بحثا خلاله تعزيز العلاقات الثنائية وقضايا مشتركة واتفقا على إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة بينهما".

من جانبه، قال الموقع الإخبارية التركي الرسمي "تي آر تي خبر"، إنه "بعد نحو شهرين من الزيارة الرسمية لأردوغان، حرص ولي العهد السعودي على زيارة البلاد تلبية لدعوة وجهها له الرئيس التركي".

وبيّن الموقع الإخباري أن "المسؤول السعودي سيأتي رفقة وفد كبير، على أن يلتقي الأمير محمد وأردوغان معًا في لقاء ثنائي، يعقبه لقاء يترأسانه يضم عددًا من المسؤولين والوزراء من الجانبين".

وأوضح أنه "سيتم في تلك اللقاءات تقييم العلاقات بين البلدين من جميع أبعادها، ولا جرم أن الأجندة الرئيسية للمحادثات ستكون الاقتصاد".

وزاد: "ستتم مناقشة الخطوات التي يجب اتخاذها لزيادة التعاون في مختلف المجالات من التجارة إلى السياحة، ومن الصحة إلى مجال الصناعات الدفاعية".

في السياق نفسه، نقلت وكالة رويترز عن مسؤول تركي كبير، لم تسمه، أن الزيارة من المتوقع أن تساهم في "حقبة جديدة من العلاقات".

وأفاد المسؤول بأن "المفاوضات بشأن خط مبادلة عملات محتمل- والذي يمكن أن يساعد في إنعاش احتياطيات تركيا الأجنبية المتناقصة- لا تتحرك بالسرعة المطلوبة وستتم مناقشتها على انفراد بين أردوغان والأمير محمد بن سلمان".

وأضاف المصدر أن اتفاقات في مجالات الطاقة والاقتصاد والأمن ستوقع خلال الزيارة، بينما يجري العمل أيضا على خطة لدخول الصناديق السعودية أسواق رأس المال في تركيا.

وأشار إلى أن المباحثات قد تتناول شقا دفاعيا حيث "يناقش الزعيمان أيضا إمكان بيع طائرات تركية مسيرة مسلحة إلى الرياض".

وتأتي الزيارة في الوقت الذي يواجه فيه الاقتصاد التركي ضغوطا كبيرة بسبب تراجع الليرة وارتفاع التضخم إلى أكثر من 70 في المئة.
ويكي عرب