تحذيرات من الأرصاد بشأن طقس اليوم الأمن: تراجع ظاهرة إطلاق العيارات النارية في الأردن مصدر: تعيينات التربية لخريجي الإعلام من مخزون الخدمة المدنية كريشان: لن يتم تنظيم أي أراض قابلة للزراعة عامل وطن يعيد حقيبة فيها مبلغ مالي ومصاغ ذهبي لأصحابها داودية والمشاقبة والخريشا يستذكرون “حديثة الخريشا” بمنتدى مهرجان الفحيص رجل الأعمال الأردني القلم يوضح حقيقة مذكرة التوقيف الصادرة بحقه في لبنان استيتية: توظيف 2400 أردني في قطر قبيلات: امتحانات لتعيين 2500 معلم ومعلمة السبت عقوبات جديدة للمعتدين على الغابات والحدائق بالاردن - تفاصيل دعوة هامة من الضمان للمتقاعدين والمستحقين تلافياً لإيقاف رواتبهم عمر جديد لسيارات التطبيقات الذكية بالأردن آل نهيان سفيرًا للإمارات وسوار الدهب للسودان في الاردن بالأسماء .. موظفون حكوميون إلى التقاعد الزعبي مديرا لإدارة الشؤون السياسية في الديوان الملكي المجالي سفيرًا لدى لوكسمبورغ الكبرى حياصات رئيساً لجامعة العقبة للعلوم الطبية التربية تقرر معادلة شهادة الثانوية العامة السعودية (نظام المسارات) قرارات بخصوص الأردنيين الدارسين في الجامعات الأوكرانية - تفاصيل التّدريب المهني تُطلق نموذجاً لإشراك كوادرها في المنظومة التدريبية
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الثلاثاء-2022-05-10 01:32 pm

فلسطين الأعيان تؤكد أهمية احترام الوضع التاريخي والقانوني بالمدينة المقدسة

فلسطين الأعيان تؤكد أهمية احترام الوضع التاريخي والقانوني بالمدينة المقدسة

جفرا نيوز - أكدت لجنة فلسطين في مجلس الاعيان برئاسة العين نايف القاضي، أهمية احترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في المدينة المقدسة، وذلك في ظل التصعيد الاسرائيلي الخطير بالمسجد الاقصى، وتصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي نفتالي بينيت الأخيرة، التي تحدث فيها حول هيمنة اسرائيل على أي قرارات بشأن المدينة المقدسة.

وشددت اللجنة خلال اجتماعها اليوم الثلاثاء، على ضرورة توحيد الجهود للدفاع عن القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية ودعم مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الشجاعة تجاه القضية الفلسطينية بشكل عام وتأكيد اهمية الوصاية الهاشمية التاريخية في القدس والحفاظ على هويتها العربية الاسلامية والمسيحية.

وأشارت إلى أن تصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي تعتبر استمرارا للنهج العدواني الذي سلكته الحكومات الاسرائيلية منذ زمن بعيد وانتهاكها الصارخ للقانون الدولي والقرارات الدولية.

وبينت ايضا النوايا الحقيقية لحكومة اسرائيل العنصرية، والتي تعبر فقط عن مواقف اليمين الصهيوني الذي يسعى لإخلاء فلسطين من اهلها والاستمرار في سياسية جلب المستوطنين اليهود وطرد ابناء فلسطين من أرضهم دون أي اعتبار لأي وضع قانوني أو انساني.

وثمنت اللجنة جهود جلالة الملك عبدالله الثاني، التي يبذلها على المستويين العربي والدولي لحماية حقوق الفلسطينيين، وإيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية يقوم على أساس حل الدولتين وقيام دولة فلسطينية على حدود الرابع مع حزيران لعام 1967، وعاصمتها القدس الشريف.

ويكي عرب