السفير السعودي يعزي بوفاة والد الملكة الأردن يمتلك أكبر احتياطيات قمح من بين 5 ‎اقتصادات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الدعجة: تهريب ممنهج تقوده الميليشيات على الحدود الشمالية..تفاصيل استمرار تأثير الكتلة الهوائية الحارة على المملكة غداً - تفاصيل اغلاق صناديق انتخابات نقابة المحامين بنسبة مشاركة تتجاوز 60% - تفاصيل وصور الديوان الملكي الهاشمي ينعى والد الملكة رانيا العبدالله ويعلن الحداد لمدة 7 أيام تمديد اقتراع المرحلة الأولى من انتخابات المحامين - تفاصيل حالة البلاد يوصي بإعادة هيكلة العمليات الحكومية لجذب الاستثمار رياح مثيرة للغبار تؤثر على المملكة لـ3 أيام تواصل احتفالات عيد الاستقلال الـ76 الجمعة - تفاصيل رئيس الوزراء يشارك في اجتماعات التعاون الثلاثي السبت انطلاق فعاليات مهرجان الجميد والسمن زريقات: الخدمات الطبية الملكية تقدم العلاج لـ 38% من الأردنيين السواعير: الحدود الشمالية تملك تكنولوجيا عسكرية متطورة لصد المهربين الأردن "أول بلد نامٍ" ينشئ بنية تحتية رقمية لتتبع خفض انبعاثات الغازات الدفيئة إجراء انتخابات نقابة المحامين اليوم أجواء حارة في عموم مناطق المملكة - تفاصيل انخفاض المواليد 15% في اخر خمس سنوات..ومحمد وسلمى اكثر الأسماء المختارة عند الأردنيين مراد العضايلة أميناً عامًا لجبهة العمل الإسلامي لأربع سنوات (18 -27) عامًا هم الأعلى ارتكاباً لجرائم القتل في الأردن
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الأحد-2022-01-23 03:59 pm

الكلالدة: تسلُّم هيئة الانتخاب لملف الأحزاب يحتاج لتعديل قانونها

الكلالدة: تسلُّم هيئة الانتخاب لملف الأحزاب يحتاج لتعديل قانونها

جفرا نيوز - أكد رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور خالد الكلالدة، أن الهيئة لا تتعامل إلا مع تشريعات ناجزة، فهي جهة تنفذ القوانين المتعلقة بطبيعة عملها الدستوري.

وقال الكلالدة  إن الهيئة تنتظر نشر التعديلات الدستورية في الجريدة الرسمية، لكي تنعكس التعديلات على القوانين الناظمة للحياة السياسية.

وبين، أن مشاريع تعديل القوانين ذات العلاقة بـ(الأحزاب والانتخاب) احالتها الحكومة إلى مجلس النواب ثم مجلس الأعيان، لتتوشح بعد ذلك بالإرادة الملكية السامية لتُنشر في الجريدة الرسمية وفق القنوات الدستورية.

وأكد الكلالدة أنه من البديهي أن يتم تعديل قانون الهيئة المستقلة للانتخاب، لكي تستطيع الهيئة القيام بدورها المنوط بها دستوريا، وحتى لا تتعطل الحياة الحزبية في البلاد خصوصا في ظل مدد محددة نص عليها مشروع قانون الأحزاب الذي احالته الحكومة إلى مجلس النواب.

وشدد الكلالدة على أن متطلبات تسلم الهيئة لملف الأحزاب يحتاج لتعديل قانون الهيئة المستقلة، ليتطابق اسمها وطبيعة عملها مع البند الدستوري المضاف على المادة (٦٧) المتعلق بطبيعة المركز الدستوري للهيئة الذي أنيط بها «النظر في طلبات تأسيس الأحزاب السياسية ومتابعة شؤونها وفقاً لأحكام القانون».

وفي السياق، نوه الى انه سيتم تغيير اسم «الهيئة المستقلة للانتخاب» إلى «الهيئة المستقلة للانتخاب والأحزاب» بعد اجراء تعديلات على قانون الهيئة، وسيناط بها النظر في طلبات تأسيس الأحزاب السياسية، ومتابعة شؤونها إلى الهيئة الجديدة.

الرأي
ويكي عرب