الكويت تطلب معلمين أردنيين - تفاصيل الحكومة: التحلية هي السبيل الأمثل لمشكلة المياه شكاوى من انتشار التسول في الجيزة الحكومة: المنظفات الأردنية تنافس نظيرتها العالمية طقس الأردن..أجواء لطيفة إلى معتدلة في المرتفعات والسهول الاثنين والثلاثاء الأردن يشارك بمؤتمر الدوحة الدولي 300 ألف دينار سنوياً لإلحاق الطلبة ذوي الإعاقة في مدارس مؤهلة ضبط 30 طنا من مواد التجميل منتهية الصلاحية المنتدى العالمي للأرض ينطلق في البحر الميت اليوم بمشاركة أكثر من 64 دولة وفيات الأردن الإثنين 23-5-2022 الاردن: احتمالية تساقط زخات محلية في الشمال طقس العرب: التقلبات الجوية مستمرة حتى حزيران الأردن يدين قرار محكمة اسرائيل السماح لمتطرفين باقامة طقوس في الاقصى الطاقة النيابية: الحكومة لم تقدم تقرير انقطاع الكهرباء الأرصاد: هبّات رياح قد تتجاوز سرعتها 60 كم/ساعة عصفور والسلفيتي عضوين في مجلس محافظة الزرقاء ولي العهد يفتتح المرحلة الأولى لمشروع مصنع "جيا للألبسة الجاهزة" الزراعة: وقف استيراد القرود مستمر منذ سنوات العيسوي يلتقي أبناء منطقة وادي رم - صور الأوبئة والأمراض السارية : الإتفاق على آلية الرصد والتبليغ عن حالات محتملة لمرض جدري القردة
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الإثنين-2022-01-10 11:47 am

وزير خارجية كازاخستان: الأحداث الأخيرة هجوم إرهابي هجين

وزير خارجية كازاخستان: الأحداث الأخيرة هجوم إرهابي هجين

جفرا نيوز - وصف وزير الخارجية الكازاخستاني، ييرلان كارين، الأحداث الأخيرة في بلاده "بالهجوم الإرهابي الهجين" الذي يهدف إلى زعزعة الاستقرار والانقلاب لاحقا.

واعتبر في حديث لقناة "خبر 24" التلفزيونية المحلية، اليوم الاثنين، أن إرسال منظمة معاهدة الأمن الجماعي لقوات حفظ سلام إلى كازاخستان، ساهمت في حماية وسلامة أمن البلاد.

وتشهد كازاخستان منذ أيام موجة احتجاجات بدأت بمطالب اقتصادية تحولت لاشتباكات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الأمن في عدد من المدن، من بينها ألما آتا كبرى مدن البلاد.

وانطلقت الاحتجاجات في المناطق الغربية للبلاد على خلفية ارتفاع حاد في أسعار الغاز، ورغم موافقة السلطات على خفض الأسعار إلى مستواها السابق، لم تهدأ المظاهرات بل امتدت إلى أنحاء أخرى في البلاد، ما دفع الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكاييف، لإقالة الحكومة وإعلان حالة الطوارئ في عموم البلاد، بما فيها العاصمة نور سلطان.

وكانت وزارة الداخلية الكازاخستانية، أعلنت عن مقتل عناصر من قوات الأمن وإصابة المئات؛ جراء موجة الاضطرابات الواسعة التي تشهدها البلاد منذ أوائل الشهر الحالي.

من جهتها، أعلنت دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي في وقت سابق، عن إرسال قوات حفظ سلام إلى كازاخستان بعد مناشدة الرئيس الكازاخستاني قادة الدول الأعضاء في المنظمة مساعدة بلاده في التغلب على ما وصفه "بالتهديد الإرهابي".

وتشمل قوات حفظ السلام الجماعية، بالإضافة إلى قوات روسيا الاتحادية، وحدات من القوات المسلحة التابعة إلى بيلاروس وأرمينيا وطاجيكستان وقيرغيزستان.

ويكي عرب