انخفاض جديد على درجات الحرارة الجمعة الملك يستجيب لنداء مريض ويوجه بنقله للمدينة الطبية تأمين 12 شخصاً تقطعت بهم السبل في الطفيلة تعليمات من الأزمات للتعامل مع الحالة الجوية التعليم العالي تخالف توصيات نقابة الاسنان الحرارة دون الصفر في جنوب الأردن الحنيفات: الصقيع لن يؤثر على أسعار المحاصيل الزراعية توجه لإغلاق جسور مرتفعة في حال حدوث الانجماد الأمن يدعو لأخذ الحيطة والحذر مساء اليوم وصباح الغد بسبب الانجماد تسجيل 15 وفاة و 6289 إصابة جديدة بكورونا .. 17.4% إيجابية الفحوص العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرة النعيرات هيئة الاتصالات: الأردن بعيد نسبيا بتوزيع الترددات عن نطاق أنظمة الملاحة الجوية السفير العماني: علاقتنا مع الأردن تمهد لفتح المجال لأي تعاون مشترك في شؤون العمل الطاقة: عدد الحسابات المسجلة للاستفادة من التعرفة الكهربائية المدعومة 416688 كهرباء إربد تتعامل مع 727 عطلاً فنياً الحكمة توقع اتفاقية لتوفير دواء مولنوبيرافير المضاد لكورونا منخفضان يحملان أمطارا غزيرة وأجواء شديدة البرودة الأسبوع المقبل الأشغال تتعامل مع 149 بلاغا خلال المنخفض الجوي الماضي استثناء مدارس البرامج الدولية من تأجيل الدوام "لخصوصية أنظمتها وقلة عدد طلبتها" الجيش السوري يحبط تهريب كمية ضخمة من "الحشيش والكبتاغون "كانت معدة للتهريب من درعا باتجاه الأردن . صور
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الأحد-2021-11-07 09:28 am

الخارجية الفلسطينية: تصريحات بينت ولابيد بشأن القنصلية الأميركية "اختبار حاسم لإدارة بايدن"

الخارجية الفلسطينية: تصريحات بينت ولابيد بشأن القنصلية الأميركية "اختبار حاسم لإدارة بايدن"

جفرا نيوز- أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت ووزير خارجيته لابيد، بشأن إعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس المحتلة والرفض الإسرائيلي لهذه الخطوة تحت شعارهم "السيادة في القدس ملك لإسرائيل".

الوزارة، أدانت تصريحات بينيت ولابيد بشأن التزام الحكومة الإسرائيلية بما أسماه بينت بالاتفاق الموقع مع المستوطنين بإنشاء مستوطنة كاملة على أراضي جبل صبيح في بيتا جنوب نابلس.

وأضافت أن هذه الخطوة "تأكيد إسرائيلي رسمي، علني وواضح على أن الحكومة الإسرائيلية هي حكومة استيطان ومستوطنين وتحاول الحفاظ على نفسها على حساب الحق الفلسطيني".

وحمّلت الوزارة دولة الاحتلال المسؤولية الكاملة والمباشرة عن جريمة الاستيطان بأشكالها المختلفة وما ينتج عنها من تقويض متعمد لفرص تحقيق السلام على أساس مبدأ حل الدولتين، والمسؤولية عن عمليات تهويد القدس وفصلها عن محيطها الفلسطيني بشكل يتناقض تماما وينتهك قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي التي نصت بوضوح على أن القدس الشرقية هي جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة وهي عاصمة دولة فلسطين، ولا تمتلك إسرائيل كقوة احتلال حق الفيتو على قرار الإدارة الأميركية.

وأضافت أن تصريحات بينت ولابيد بشأن الاستيطان وإعادة فتح القنصلية تحد سافر لقرارات وسياسة إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن التي تعلن مرارا وتكرارا أنها ترفض الاستيطان وجميع الإجراءات أحادية الجانب، وتؤكد في عديد المناسبات إصرارها على إعادة فتح القنصلية.

"تبرز الخطورة في هذه التصريحات أنها تأتي بعد إقرار الميزانية، بما يعني أن مواقف الأدارة الأميركية والمجتمع الدولي على محك الاختبار النهائي لمصداقية هذه المواقف"، بحسب الوزارة.

وتأمل الوزارة وتعمل من أجل ترجمة المواقف والقرارات الأميركية والدولية الرافضة للاستيطان والداعية لإعادة فتح القنصلية إلى خطوات عملية تلزم دولة الاحتلال على الانصياع لإرادة السلام الدولية، داعية المجتمع الدولي أن يأخذ زمام المبادرة في احترام التزاماته وتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه الاحتلال والاستيطان، وأن يوقف رهاناته البائسة على الحكومة الإسرائيلية.