الأمن العام يعلن حالة الطرق حتى الساعة 1 صباحاً - تفاصيل اخلاء عائلتين في لواء دير علا سلطة وادي الأردن توضح بشأن المياه الناجمة عن ذوبان الثلوج طرق بالرصيفة مغلقة بسبب الحالة الجوية الأرصاد الجوية: سماكة الثلوج في منطقة رأس منيف 10 سم "العامرية" تدعو المواطنين لأخذ أقصى درجات الحذر إعادة فتح طريق النقب بعد إغلاقه احترازيا طقس العرب يحدد ذروة وامتداد الحالة الجوية - تفاصيل إغلاق طريق جرش باتجاه عجلون بسبب تراكم الثلوج الطاقة تتابع التزام الجهات العاملة بالقطاع بتزويد المواطنين بالخدمة اغلاق طرق بمحافظة البلقاء - أسماء الأشغال : الطرق المؤدية للمستشفيات ضمن الاختصاص سالكة .. و6 طرق أغلقت احترازياً الأمن يعلن حالة الطرق حتى الساعة التاسعة مساء - تفاصيل "مجموعة المطار الدولي" تدعو للتواجد قبل موعد إقلاع الطائرة بثلاث ساعات على الأقل بالصور .. الدفاع المدني يعمل على تأمين مجموعة من المواطنين تقطعت بهم السبل الخلايلة يدعو صندوق الزكاة لتقديم المساعدات للمتضررين خلال الحالة الجوية إغلاق طريق إربد-عجلون بسبب الانزلاقات وتراكم الثلوج الصحة : تعطيل مراكز التطعيم ليومي الخميس والجمعة مطار الملكة علياء يتخذ التدابير الوقائية اللازمة للتعامل مع الظروف الجوية أشغال الكرك تعلن عن فتح غرف عمليات في المديرية والمكاتب التابعة لها
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
Friday-2021-10-29 06:21 pm

صفر كوفيد تعزل الصين

صفر كوفيد تعزل الصين

جفرا نيوز - فرضت السلطات الصينية إغلاقاً على مدينة ثالثة الخميس 28 أكتوبر/تشرين الأول بعد ظهور إصابة بكوفيد-19، حيث تخشى السلطات مخاطر انتشار الإصابات قبل أقل من 100 يوم على الألعاب الأولمبية. وتشمل إجراءات الإغلاق حوالي ستة ملايين صيني، بعد يومين على قرار مماثل في مدينة لانتشو التي تضم أربعة ملايين نسمة وتقع على بعد 1700 كلم غرب بكين. 

 
وبعد مقاطعة إيجين على حدود منغوليا، أمرت مدينة "هيلونغجيانغ" على الحدود الروسية الخميس سكانها بالبقاء في منازلهم باستثناء حالات الطوارئ كما جاء في بيان للبلدية. والصين التي سيطرت إلى حد كبير على الوباء ابتداء من ربيع 2020، تواجه ارتفاعاً متقطعاً في بعض الحالات مثل ذلك الذي سجل منذ الأسبوع الماضي في شمال الصين.
 
كيف بدأت الموجة الأخيرة من الإصابات في الصين بالانتشار؟
 
بدأت الرحلة في شنغهاي، حيث انضمَّ زوجان، وكلاهما أستاذان سابقان، إلى مجموعةٍ سياحية من المتقاعدين الآخرين. سافرا عبر مقاطعة قانسو ومانغوليا الداخلية، وأقاما في مبيتٍ يقدِّم ثلاث وجباتٍ في اليوم. سافرا جنوباً إلى شيان، ووصلا إلى معبدٍ عمره 1300 عام، وزارا وزملاؤهما من أعضاء المجموعة السياحية متحفاً فنياً، وتجوَّلوا في الحدائق وزاروا الأصدقاء. 
 
بعد ذلك، في 16 أكتوبر/تشرين الأول 2021، وهو اليوم الذي خطَّطا فيه لزيارة ضريح الإمبراطور الأول كين، ثبُتت إصابة الزوجين بفيروس كوفيد-19. 
 
منذ ذلك الحين، أغلقت الصين مدينةً لانتشو، بالإضافة إلى العديد من المدن الصغيرة وأجزاء من بكين، لاحتواء تفشٍ جديد أصاب أكثر من 240 شخصاً في 11 مقاطعة ومنطقة على الأقل. وأغلقت السلطات المدارس والمواقع السياحية. قامت المواقع الحكومية بتفصيل كلِّ تحرُّكاتٍ للزوجين قليلي الحظ، وشبكة تواصلاتهما مترامية الأطراف، بما في ذلك وقت تسجيلهما في الفنادق والمطاعم التي جلسا فيها. 
 
تقول صحيفة New York Times الأمريكية، إن هذه الاستجابة تمثِّل رمزاً لسياسة "صفر حالات كوفيد" في الصين، والتي خدمت البلاد جيِّداً؛ إذ أبلغت الصين عن أقل من 5 آلاف حالة وفاة منذ بدء الوباء. ورغم صغر حجم التفشي الجديد مقارنةً بالعديد من البلدان الأخرى، فإن هذا الحجم كبير بالنسبة للصين. 
 
الجانب السلبي لسياسة "صفر كوفيد" في الصين
 
لكن هذه السياسة جعلت الصين تبعد نفسها، بشكلٍ متزايد، عن بقية العالم كما تقول الصحيفة الأمريكية؛ إذ يُعاد فتح بقية العالم، بما في ذلك نيوزيلندا وأستراليا، اللتان كانتا من قبل غير متسامحتين مُطلَقاً. وتُعَدُّ الصين الآن الدولة الوحيدة التي لا تزال تطارد القضاء الكامل على الفيروس. 
 
وقال مي فنغ، المتحدِّث باسم لجنة الصحة الوطنية الصينية في مؤتمرٍ صحفي يوم 24 أكتوبر/تشرين الأول: "يجب على كلِّ منطقةٍ أن تلتزم بشدة بسياسة الدفاع خارجياً ضد عودة التفشي. لا يمكن تخفيف تدابير الرقابة الحالية". 
 
تُعتَبَر استراتيجية الحكومة الصارمة هي نتاج مجموعة فريدة من الحسابات الصينية. ساعدت صادراتها المزدهرة في الحفاظ على الاقتصاد واقفاً على قدميه. تمكَّن القبضة المُشدَّدة للحزب الشيوعي الحاكم من إجراء عمليات الإغلاق والاختبار بكفاءة مذهلة. ومن المُقرَّر أن تستضيف بكين دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في فبراير/شباط. 
 
بالنسبة للعديد من الصينيين، أصبحت أعداد الحالات المنخفضة مصدر فخرٍ وطني. أشار الزعيم الصيني شي جين بينغ مراراً إلى نجاح البلاد في احتواء الجائحة كدليلٍ على تفوُّق نموذج الحوكمة الخاص بها. 
 
لكن الخبراء- سواء في الصين أو في الخارج- حذَّروا من أن هذا النهج غير مستدام. قد تجد الصين نفسها معزولةً بشكلٍ متزايد، دبلوماسياً واقتصادياً، في وقتٍ يتشدَّد فيه الرأي العام العالمي ضدها. 
 
وقالت لينيت أونغ، أستاذة العلوم السياسية بجامعة تورنتو: "يعتقد النظام أنه بحاجةٍ إلى الحفاظ على سياسة (صفر حالات كوفيد) للحفاظ على شرعيته، لكن بتكلفةٍ باهظة". 
 
 
بتصرف من عربي بوست