القطاطشة : هناك حالة تسخيف سياسي لموقع رئيس الوزراء الأوبئة: لا نستبعد تسجيل إصابات بمتحور أوميكرون في الأردن كيري يؤكد دعم أمريكا للأردن تمدد العمل بإعفاء المواطنين بنسبة 25% من الرسوم الإنشائيّة السماح بتمديد خدمة الموظَّفين الذين سيبلغون سنَّ الشَّيخوخة الخارجية تتابع الاعتداء على أردنيين في تركيا ضبط 130 كغم مواد مخدرة بمركبة شحن القضاء يتحفظ على أوراق قضية حمدة الخياطة الملك يتقبل أوراق اعتماد عدد من السفراء نقابة الألبسة تطالب بوقف إعفاءات الطرود البريدية السفارة الأميركية: يتوجب على أي مسافر للولايات المتحدة إحضار نتيجة فحص سلبية توقع ارتفاع الإنفاق على الرعاية الصحية في الأردن إلى 4.6 مليار دينار في 2030 47 وفاة و4555 إصابة جديدة بكورونا والفحوصات الايجابية تتجاوز الـ 10% لقاء حواري في السلط حول مخرجات اللجنة المليكة لتحديث المنظومة السياسية العنف والتحرش الالكتروني يهددان 2.7 مليون أنثى في الأردن الحواتمة يستقبل مدير عام الشرطة الفلسطينية الأردن استورد نفطا ومشتقاته بـ 1.2 مليار دينار في 9 أشهر ولي العهد يرعى حفل إطلاق جائزة الحسين بن عبدالله الثاني للعمل التطوعي خزانات يابانية تحت الأرض لحماية عمان من الفيضانات توفير رقم اتصال مجاني لانتخابات مجالس المحافظات والبلديات
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الأربعاء-2021-10-20 11:56 am

وزير النقل خلال تراسه مجلس وزراء النقل العرب

وزير النقل خلال تراسه مجلس وزراء النقل العرب



جفرا نيوز - ترأس وزير النقل المهندس وجيه عزايزه مؤتمر مجلس وزراء النقل العرب الذي انعقد صباح يوم امس بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة في دورتة الرابعة والثلاثين حيث اعيد انتخاب المملكة الاردنية الهاشمية عضوا في المكتب التنفيذي لمجلس وزراء النقل العرب للعامين القادمين 2022- 2023. 

 اكد المهندس عزايزه في كلمته التي القاها أثناء ترأس المجلس  على اهمية بنود جدول اعمال  الدورة الحالية وما تضمنته من مواضيع ذات اهمية سيما تلك التي تركتها جائحة كورونا من اثار سلبية على الاقتصاد و ضرورة توفير خطط طوارئ في مجالات النقل المختلفة و اتخاد كافة تدابير تسهيل اجراءات المرور والعبور وازالة اية عقبات بين الدولة العربية الشقيقة مؤكدا على أن الاردن وبقيادته الهاشمية الحكمية يتطلع دوما الى التعاون العربي بنظرة استراتيجية ثابتة قوامها التكامل الاقتصادي العربي في شتى المجالات. 
      وقال وزير النقل في كلمته إذا كانَ النقلُ عصَبَ الاقتصادِ فإننا نؤمنُ بأنَّ التكاملَ الاقتصاديَّ والتجاريَّ هو شريانُ النقلِ، ولذلك فإنَّ نجاحَ النقلِ العربيِ كمفهومٍ مشتركٍ بينَ الدولِ الشقيقةِ الأعضاءِ يقومُ على أساسياتٍ ثلاثةٍ أولُها وأهمُّها تبنّي استراتيجيةٍ واحدةٍ تقومُ على مفهومِ المواءمةِ في بناءِ نموذجِ نقلٍ عربيٍّ كُفْءٍ وفعّالٍ يستندُ على بُنيةٍ تحتيةٍ معزَّزَةٍ بالتكنولوجيا وفي إطارِ بيئةٍ تشريعيةٍ حاضنةٍ متوافَقٌ عليها بينّ الأشقاء. 

  وذكر المهندس عزايزة ان تطورتِ اقتصادياتُ العالمِ والدولِ وانتقلتْ من جيلِها الأولِ والثاني حتى بتنا في عصر الرقمنةِ والتكنولوجيا وباتتْ تلك أساسياتِ التطورِ والنهوضِ ومحركاتِه ، فاستحوذَ النقلُ جزءا كبيرا من ذلك وأصبحتْ مؤثِّرا لا بل مكوِّنا رئيسا في  معاييرِ نجاحِ النقلِ من حيثُ  الكُلَفِ والوقتِ و الجودةِ والاستدامةِ ، واعتمدتِ اليومَ اقتصادياتُ الدولِ على مبادئِ التخصصِ والتميزِ الجغرافيِّ ونظامِ الانتقالِ و الاستثمارِ المتجاوزِ للحدودِ و انطلقتْ من خلالِه  مبادئُ النقلِ المتعددِ الوسائطِ و تجارةِ الترانزيت و المراكزِ اللوجستيةِ و المناطقِ الحرةِ المشتركةِ بينَ الدولِ و الموانئِ الذكيةِ ، وانطوى ذلك  تحتَ مبادئَ و تشريعاتٍ وأنظمةٍ حديثةٍ للتجارةِ الدوليةِ،  صاغتْها اتفاقياتُ التجارةِ العالميةِ  المبنيةِ على محاورِ تسهيلِ الممراتِ الجمركيةِ و دعمِ تدفقِ تجارةِ  الترانزيت و مواءمةِ القوانينِ والتشريعات ، من جانب اخر فان خدمة المجتمعات و الافراد في النقل الحضري و نقل المدن بوسائله و اساليبه الحديثة  اصبحت هاجسا تسعى له الحكومات و الدول باعتباره محركا و محفزا للنمو الاقتصادي. 

واضاف المهندس عزايزه في كلمته بأنه تجاوزت مفاهيمُ النقلِ الحديثةِ  المبادئَ الثابتةَ والبسيطةَ في نماذجِ وخططِ عملِها وهندستِها و انتقلتْ إلى مفهومِ نظامِ النقلِ المتكاملِ الذي يُبنى على البدائلِ والاختياراتِ التي  تتجاوزُ حدودَ الدولةِ  إلى الإقليمِ والقاراتِ، ولذلك نجدُ أنَّ العالمَ يتجهُ إلى مشاريعَ و خططٍ عابرةٍ حدودَ الدولِ تنظرُ إلى القيمِ المضافةِ من خلالِ البدائلِ المتاحةِ المتوافرةِ على مستوى منطقةٍ بحدِّ ذاتِها أو إقليمٍ أو حتى قارّةٍ، وفي هذا الصددِ فإنَّ المملكةَ الأردنيةَ الهاشميةَ تنظرُ في خططِها و استراتيجيتِها المُتَّبَعةِ إلى النقلِ من منظورٍ عربيٍّ يسعى لتحقيقِ الأهدافِ المرجوةِ في النقلِ والانتقالِ بكافةِ أشكالِه و على مستوى منطقتِنا العربيةِ آخذينَ بعين الاعتبارِ المواءمةَ والتكاملَ مع الدولةِ العربيةِ الشقيقة  .