القطاطشة : هناك حالة تسخيف سياسي لموقع رئيس الوزراء الأوبئة: لا نستبعد تسجيل إصابات بمتحور أوميكرون في الأردن كيري يؤكد دعم أمريكا للأردن تمدد العمل بإعفاء المواطنين بنسبة 25% من الرسوم الإنشائيّة السماح بتمديد خدمة الموظَّفين الذين سيبلغون سنَّ الشَّيخوخة الخارجية تتابع الاعتداء على أردنيين في تركيا ضبط 130 كغم مواد مخدرة بمركبة شحن القضاء يتحفظ على أوراق قضية حمدة الخياطة الملك يتقبل أوراق اعتماد عدد من السفراء نقابة الألبسة تطالب بوقف إعفاءات الطرود البريدية السفارة الأميركية: يتوجب على أي مسافر للولايات المتحدة إحضار نتيجة فحص سلبية توقع ارتفاع الإنفاق على الرعاية الصحية في الأردن إلى 4.6 مليار دينار في 2030 47 وفاة و4555 إصابة جديدة بكورونا والفحوصات الايجابية تتجاوز الـ 10% لقاء حواري في السلط حول مخرجات اللجنة المليكة لتحديث المنظومة السياسية العنف والتحرش الالكتروني يهددان 2.7 مليون أنثى في الأردن الحواتمة يستقبل مدير عام الشرطة الفلسطينية الأردن استورد نفطا ومشتقاته بـ 1.2 مليار دينار في 9 أشهر ولي العهد يرعى حفل إطلاق جائزة الحسين بن عبدالله الثاني للعمل التطوعي خزانات يابانية تحت الأرض لحماية عمان من الفيضانات توفير رقم اتصال مجاني لانتخابات مجالس المحافظات والبلديات
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
السبت-2021-10-16 08:59 am

جعجع: احداث بيروت بسبب تظاهرات دعا لها حزب الله

جعجع: احداث بيروت بسبب تظاهرات دعا لها حزب الله

جفرا نيوز - نفى زعيم حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، في ساعة متأخرة من مساء الجمعة أن حزبه خطط لتنفيذ أعمال العنف التي وقعت في منطقة الطيونة في العاصمة اللبنانية بيروت وأسفرت عن مقتل 7، غالبيتهم من أنصار حزب الله.
وقال سمير جعجع، في مقابلة مع محطة صوت لبنان الدولية المحلية، إنه عقد اجتماعا في اليوم السابق لأعمال العنف، وكان الاجتماع سياسيا تماما، وفقا لما نقلته رويترز.
وأوضح جعجع أن الاجتماع كان لمناقشة خيارات العمل إذا نجحت جماعة حزب الله، المدعومة من إيران، في جهود عزل المحقق طارق البيطار الذي يتولى التحقيق في انفجار ميناء بيروت الذي وقع العام الماضي.
وكان حزب القوات اللبنانية نفى في وقت سابق أيضا تورطه في إطلاق النار الكثيف الذي وقع في بيروت الخميس، ودعا سمير جعجع إلى إجراء تحقيقات كاملة ودقيقة لتحديد المسؤوليات في الأحداث التي شهدتها بيروت.
  وأشار جعجع إلى أن هذه الأحداث وخصوصا ما وقع في منطقة الطيونة حصلت بسبب التظاهرات التي دعا إليها حزب الله وفوضى السلاح المنفلت.
وجاء نفي حزب القوات اللبنانية بعد أن حمل كل من حزب الله وحركة أمل مسؤولية الاشتباكات للحزب، وقالا في بيان إن مجموعات من حزب القوات مارست عمليات القنص المباشر والقتل المتعمد.