الأردن يحرز المرتبة الـ 40 عالمياً باستخدام الانترنت تقرير: الأردن يتقدم بإدماج المرأة في صنع القرار الهيئة المستقلة للإنتخابات تحضر نفسها لتغيير أسمها.. تفاصيل الهناندة: نسخة جديدة من “سند” لحل صعوبات التسجيل معاصر الزيتون تبدأ استقبال الثمار وعصرها فصل مبرمج للكهرباء عن مناطق في الشمال الأربعاء المعاني عن ارتفاع عدد الاصابات : لست متفائلا .. وحافظوا على انفسكم الاقتصاد الرقمي توضح استخدام سند لأغراض التفتيش نسبة فحوص كورونا الإيجابية في الأردن فوق 5% لليوم الثاني على التوالي تسجيل 8 وفيات و1597 إصابة جديدة بكورونا في المملكة ونسبة الفحوصات الايجابية 5.09% سند أخضر يتطلب تحميل التطبيق دون تفعيل الحساب - تفاصيل العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرة العموش سائق يدعي تعرضه لسلب 6500 دينار بعجلون الصحة تكشف أعراض الإصابة بجرثومة شيغيلا اجتماعان عاجلان لرؤساء بلديات مراكز المحافظات الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بذكرى المولد النبوي الشريف الشمالي: بلاغ 46 يشكل أساسا لتجاوز الجائحة وعدم العودة للخلف نسبة الإصابات التراكمية بين الطلبة بلغت ستة بالألف.. وإغلاق مدرسة حكومية وأخرى تابعة للأونروا العناني: المجتمع الأردني أصبح معقد تجارة عمان تطلق خطا ساخنا لأوامر الدفاع والبلاغات
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الخميس-2021-10-14 09:35 am

رئيس "سامسونغ" يمثل أمام المحكمة بسبب مهدئات!

رئيس "سامسونغ" يمثل أمام المحكمة بسبب مهدئات!

جفرا نيوز - من المقرر أن يمثل رئيس مجموعة "سامسونغ" جاي واي لي للمحاكمة، اليوم الثلاثاء، لاتهامه بـ"الاستخدام غير القانوني لمادة يخضع استخدامها لضوابط"، إذ لا تزال المتاعب القانونية تطارد المسؤول التنفيذي حتى بعد إطلاق سراحه المشروط في أغسطس/آب الماضي، بعد إدانته في "قضية رشوة".

وأثار إطلاق سراح "لي" توقعات مراقبين للأسواق بفورة في القرارات الهامة في أهم شركات المجموعة "سامسونغ إلكترونيكس" والشركات التابعة لها، وهو ما يشمل موقع مصنع رقاقات بقيمة 17 مليار دولار يجري التخطيط له في الولايات المتحدة.

لكن يتعين على "لي" إعادة التركيز على مشاكله القانونية، فمن المقرر أن تعقد محكمة سول في كوريا الجنوبية المركزية الجزئية أول جلسة استماع لها في قضية اشتباه تعاطي "لي" البروبوفول، وهو مهدئ يستخدم في التخدير، لأغراض غير طبية في عيادة في سول.

وبموجب القانون الكوري الجنوبي، فإن متلقي مادة يخضع استخدامها لضوابط يُعتقد تعاطيها بشكل غير قانوني يكون عرضة للمقاضاة، شأنه شأنأولئك الذين يتعاطون المخدرات.

ويقول محامي "لي" إن استخدامه كان علاجاً في مستشفى ولم يكن مخالفاً للقانون. وينفي موظفون بالعيادة، الذين يحاكمون بشكل منفصل، ارتكاب أي مخالفات.

ويذكر أن أقصى عقوبة على الجريمة هي السجن 5 سنوات أو غرامة أقصاها 50 مليون وون.