أجواء تميل للحرارة ظهر الإثنين البلبيسي: لن يتم إغلاق المطار العجارمة: التعليم الوجاهي مستمر ولن يكون هناك توجه لتطعيم الطلاب اجباريا المستقلة للانتخاب : ملتزمون بتوصيات لجنة الاوبئة كما انفردت “جفرا” البلبيسي مستشارًا في رئاسة الوزراء للشؤون الصحية 1.5% نسبة الاصابة بكورونا في سجون الاردن مصدر يرجح لجفرا تعيين البلبيسي مستشاراً لرئيس الوزراء للشؤون الصحية ومسؤولاً لملف كورونا الشبول يعلق على "إعلان النوايا" بين الأردن والاحتلال - تفاصيل العسعس : نتوقع وصول الدين العام إلى 30.781 مليار دينار في 2022 الشبول: الحكومة ستحيل مشروع قانون الموازنة العامة إلى النواب وزير المالية: ملتزمون بعدم فرض رسوم أو ضرائب جديدة خلال موازنة 2022 إرادة ملكية بتعيين جهاد المومني عضوا في مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب موظفو الأونروا يبدأون إضرابا غدا الملك: لا يمكن أن تنعم المنطقة بالسلام ما لم ينته الاحتلال الصناعة والتجارة: لا رفع لأسعار الوجبات بالمطاعم الشعبية اتفاقية لبناء محطة معالجة مياه الصرف الصحي في الغباوي بـ 30 مليون يورو تسجيل 36 وفاة و 4012 إصابة جديدة بفيروس كورونا .. 9.56% ايجابية الفحوص مستشفى الملكة علياء يعاود استقبال مصابي كورونا الشّبول أميناً عامَّاً لوزارة الصحَّة لشؤون الأوبئة والأمراض السَّارية الحكومة تقر مشروع الموازنة العامة
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
Friday-2021-10-08 08:15 am

تعيين أعضاء الحكومة المغربية الجديدة

تعيين أعضاء الحكومة المغربية الجديدة

جفرا نيوز - عين الملك محمد السادس الخميس أعضاء الحكومة  المغربية الجديدة برئاسة رجل الأعمال رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش، بعد شهر على فوزه بالانتخابات البرلمانية، وفق وكالة الأنباء المغربية.

وحافظ الفريق الحكومي الجديد، المكون من 24 وزيرا بينهم 7 نساء بالإضافة إلى رئيس الحكومة، على الوزراء نفسهم في الحقائب السيادية أبرزهم وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ووزير الخارجية ناصر بوريطة، في سياق توتر دبلوماسي مع الجارة الجزائر.

وضمت التشكيلة الحكومية وجوها جديدة على الساحة السياسية جلهم من التكنوقراط.

وكان الملك محمد السادس كلف آخنوش، الذي تولى وزارة الزراعة منذ 2007، بتشكيل الحكومة غداة تصدر حزبه التجمع الوطني للأحرار الانتخابات البرلمانية في 8 أيلول/سبتمبر، ملحقا هزيمة مدوية بحزب العدالة والتنمية الإسلامي الذي قاد الحكومة لولايتين في أعقاب الربيع العربي.

وتشكلت الحكومة من حزبي التجمع والأصالة المعاصرة اللذين يعتبران مقربين من القصر ويصنفان ضمن الصف الليبرالي، وحزب الاستقلال الذي يصنف ضمن وسط اليمين، إضافة إلى الوزارات السيادية التي تتولاها شخصيات غير منتمية لأحزاب.

وشهد الفريق الحكومي الجديد عودة وزير الداخلية الأسبق وسفير المغرب حتى الآن في باريس شكيب بنموسى إلى الجهاز التنفيذي مكلفا بحقيبة التربية الوطنية والتعليم. وترأس بنموسى لجنة ملكية أعلنت في أيار/مايو عن "نموذج تنموي جديد" يعول عليه خصوصا لتقليص الفوارق الاجتماعية الحادة ومضاعفة معدل النمو في أفق العام 2035.

ويمنح الدستور المغربي الذي أقرّ في سياق الربيع العربي العام 2011 صلاحيات واسعة للحكومة والبرلمان، لكنّ الملك يحتفظ بمركزية القرار في القضايا الاستراتيجية والمشاريع الكبرى التي لا تتغير بالضرورة بتغيّر الحكومات.