الاستماع لـ11 شاهد دفاع في كل جلسة مقبلة في قضية مستشفى السلط النابلسي: دراسة لإنشاء مدينة رياضية في الكرك تحويلات مرورية على طريق المطار لمدة 12 ساعة الجمعة إنذار 19 عيادة لمخالفتها شروط فرز النفايات الطبية تشكيلات إدارية في الداخلية ..أسماء 350 مقعدا إضافياً في الطب وطب الأسنان لطلبة رفع المعدل الفراية: نسعى كأجهزة ‏حكومية أن يمتاز تعاملنا مع فصل الشتاء بجاهزية عالية "التفتيش الصحي" عبر سند مهمة المؤسسات وليس المواطنين التربية تمنح فرصة أخيرة للتسجيل في الأمتحان التكميلي لعام 2021 إحباط محاولة تهريب مخدرات من سوريا بواسطة طائرة بدون طيار النجار : 11 حوضاً مستنزفاً في الأردن والناقل الوطني سيؤمن 300 مليون متر مكعب الأردن يتلقى 78 ألف جرعة من مطعوم الإنفلونزا الموسمية الرباعي بتمويل ألماني وفيات الأردن الخميس 21-10-2021 اجواء لطيفة نهاية الأسبوع اسماء مراكز التطعيم حسب نوع اللقاح للخميس الكسبي: لايوجد أي مطالبات مستحقة للمقاولين في الوقت الحالي ما اهمية إنتخابات نقابة الصحفيين للنقابات الأخرى؟ اصحاب الدخل اقل من 500 دينار يعانون من اضرار نفسية بسبب "كورونا" طقس الاردن الخميس: ارتفاع قليل على الحرارة تعميم على الجامعات باعتماد تطبيق سند
شريط الأخبار

الرئيسية / شباب وجامعات
الخميس-2021-09-23 11:57 am

جامعة الشرق الأوسط MEU تلتقي الأونروا للحديث عن مستقبل تكنولوجيا التعليم

جامعة الشرق الأوسط MEU تلتقي الأونروا للحديث عن مستقبل تكنولوجيا التعليم

جفرا نيوز - التقى وفد من كلية العلوم التربوية، يترأسه الدكتور محمد السمكري، رئيس قسم التربية الخاصة وتكنولوجيا التعليم، وبمشاركة الدكتورة آيات المغربي من قسم الإدارة والمناهج، فريق تطوير وحوسبة المناهج في وكالة الغوث الدولية (الأونروا)، للحديث عن أهمية البرامج والتخصصات التي تحتضنها الكلية؛ إذ إن الأخيرة تمنح درجة البكالوريوس والدبلوم العالي والماجستير.

وأوضح السمكري أن برنامج تكنولوجيا التعليم الذي تنفرد فيه جامعة الشرق الأوسط، يبحث في عمليات تحليل وتقييم البيئة التعليمية؛ لتطويرها ولجعلها أكثر فعالية للطلبة، مشيرًا إلى أن ديوان الخدمة المدنية اعتمد البرنامج تخصص مهنة مستقبلية؛ فهو يُعنى بالتحفيز، والانضباط، والتفكير النقدي.

من جانبهم، أثنى المشاركون على جهود جامعة الشرق الأوسط في تأهيل الكوادر التعليمية، بالإضافة إلى المستوى المتقدم لخريجي كلية العلوم التربوية، مبينين مدى أهمية هذه التخصصات في رفد العملية التعليمية.