ولي العهد يؤكد على أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص المرشحون للقبول على المقاعد الشاغرة في تخصصي دكتور الصيدلة والصيدلة للمعيدين - أسماء 15 وفاة و1473 اصابة كورونا في الاردن الاستماع لـ11 شاهد دفاع في كل جلسة مقبلة في قضية مستشفى السلط النابلسي: دراسة لإنشاء مدينة رياضية في الكرك تحويلات مرورية على طريق المطار لمدة 12 ساعة الجمعة إنذار 19 عيادة لمخالفتها شروط فرز النفايات الطبية تشكيلات إدارية في الداخلية ..أسماء 350 مقعدا إضافياً في الطب وطب الأسنان لطلبة رفع المعدل الفراية: نسعى كأجهزة ‏حكومية أن يمتاز تعاملنا مع فصل الشتاء بجاهزية عالية "التفتيش الصحي" عبر سند مهمة المؤسسات وليس المواطنين التربية تمنح فرصة أخيرة للتسجيل في الأمتحان التكميلي لعام 2021 إحباط محاولة تهريب مخدرات من سوريا بواسطة طائرة بدون طيار النجار : 11 حوضاً مستنزفاً في الأردن والناقل الوطني سيؤمن 300 مليون متر مكعب الأردن يتلقى 78 ألف جرعة من مطعوم الإنفلونزا الموسمية الرباعي بتمويل ألماني وفيات الأردن الخميس 21-10-2021 اجواء لطيفة نهاية الأسبوع اسماء مراكز التطعيم حسب نوع اللقاح للخميس الكسبي: لايوجد أي مطالبات مستحقة للمقاولين في الوقت الحالي ما اهمية إنتخابات نقابة الصحفيين للنقابات الأخرى؟
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الخميس-2021-09-16 11:36 am

"صلح عمان" تستمع لآخر شاهد نيابة في قضية مستشفى السلط

"صلح عمان" تستمع لآخر شاهد نيابة في قضية مستشفى السلط

جفرا نيوز- اختتمت النيابة العامة بياناتها بالاستماع إلى آخر شاهد نيابة في قضية وفاة 10 مرضى من مصابي فيروس كورونا بسبب نفاد الأوكسجين في مستشفى الحسين السلط الحكومي في شهر آذار/ الماضي.

وطالب وكلاء الدفاع إعلان براءة أو عدم مسؤولية موكليهم بالقضية وتفعيل نص المادة 175 من قانون أصول المحاكمات الجزائية.

جاء ذلك بعد عقد 31 جلسة علنية عقدتها محكمة صُلح جزاء عمان برئاسة القاضي الدكتور عدي فريحات وبحضور ممثل النيابة العامة ووكلاء الدفاع بالقضية.

واستمعت المحكمة لشاهد النيابة الأخير رقم 66 الذي عمل على استخراج بيانات جهاز التنفس الاصطناعي للمتوفين يوم الحادثة.

من جهته ختم المدعي العام بينة النيابة قائلا: "اختم بينة النيابة في هذا الدور محتفظا بحقي في تقديم أي بينة إضافية بأي مرحلة".

وقال وكيل الدفاع عن الظنين وائل العزب: "أعترض على بينة النيابة ما لم تكن في صالح موكلي وعدم قانونيتها بالرجوع إلى بينة النيابة لأنها لم تتطرق لا من قريب أو من بعيد عن مسؤوليتي عن واقع الشكوى أو دوري فيها. ملتمسا بالنتيجة إصدار برائتي أو عدم مسؤوليتي سندا لنص المادة 175 من قانون أصول المحاكمات الجزائية".

وكيل الدفاع عن الظنين عمار الشرفا قال: "أعترض على بينات النيابة لعدم قانونيتها ما لم تكن في صالح موكلي علما بأن جميع بينات النيابة قد أكدت وبصورة قطعية أن موكلي الأمين العام المكلف بوزارة الصحة لا علاقة له لا من قريب ولا من بعيد ملتمسا بالنتيجة إعلان براءته".

وكيل الدفاع عن الظنين خالد الخرابشة طالب المحكمة إعلان براءة موكله سندا لنص المادة 175 من قانون أصول المحاكمات الجزائية.

وكيل الدفاع عن الظنين عبد الرزاق الخشمان قال: "أعترض على الإجراءات التي تمت من قبل النيابة والتي خالفت فيها دورها الرئيسي بتقصي الجرائم وتعقب المجرمين، واعترض على أي بينة قدمت ضد موكلي عبد الرزاق الخشمان يخالف القانون وأطالب من المحكمة أن تمارس حقها بتفعيل نص المادة 175 من قانون أصول المحاكمات الجزائية  واعتبار عدم وجود قضية خاصة أن موكلي كان في منزله ولم يكن له دور في هذه الدعوى".

بدوره اعترض ممثل النيابة، مؤكدا أن بينة النيابة العامة جاءت مترابطة وتؤيد التهمة.

 كما أفهمت المحكمة بدورها المشتكى عليهم الحاضرين الجلسة، منطوق المادة 175 من قانون أصول المحاكمات الجزائية بتقديم إفادة دفاعية أو لديهم شهود دفاع أو بينات دفاعية. 

وحددت المحكمة يوم الأحد القادم موعدا لتقديم الأظناء بالقضية إفادتهم الدفاعية والبينات الدفاعية بالقضية.

وفي اذار من عام 2021، سجل الأردن أول حادثة وفاة جماعية بسبب نفاد مادة الأوكسجين من الخزانات التَّابعة لمستشفى الحسين السلط الحكومي في مدينة السلط، وتسبب بوفاة 10 أردنيين، وتحركت النيابة العامة للتحقيق في القضية وأوقفت على إثرها 13 شخصا من بينهم مسؤولين في وزارة الصحة وأسندت إليهم تهمة التسبب بالوفاة مكرر 10 مرات.