وزير السياحة: إنشاء حساب مستقل باسم المخاطر السياحية وفيات الأردن الجمعة 18-6-2021 الشواربة: طرح عطاء تشغيل الباص السريع الشهر المقبل العدل تجري 498 مزاداً الكترونياً في شهر أيار الماضي رسائل ومعلومات مسربة بالصوت والصورة في قضية الفتنة بين الأمير حمزة والشريف حسن - شاهد "التشريع والرأي" ينشر مسودة نظام التنظيم الإداري الجديد لوزارة الشباب انخفاض إصابات كورونا النشطة في الأردن لـ 6845 حالة حتى صباح اليوم ارتفاع على درجات الحرارة وطقس صيفي معتدل نهاراً وبارد ليلاً هزتان أرضيتان بقوة 2.3 و2.7 تضربان وادي عربة الرفاعي يستغرب ما يشاع عن تعديلات تتحدث عن دين الدولة وزراء الإعلام العرب يدعون لتسليط الضوء على الوصاية الهاشمية بقيادة جلالة الملك الرحاحلة: فائض الضمان يتجاوز نصف مليار دينار سنويا تعويض المزارعين عن حرائق ممتلكاتهم في وادي الأردن مندوبا عن الملك..العيسوي يطمئن على صحة مهيدات والضمور وعيال عواد والخطيب مدير الامتحانات: لا داعي للحصول على اللقاح لطلبة التوجيهي تسجيل 13 وفاة و 522 إصابة بفيروس كورونا لجنة لضبط جودة الرسائل والأطروحات الجامعية الفراية يوعز بتشكيل لجنة لدراسة ملفات الموقوفات إداريا تدريس جميع المساقات النظرية في كافة الكليات لطلبة البكالوريوس إلكترونياً الدكتور العماوي أمينًا عامًا لحزب الوسط الإسلامي
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
السبت-2021-05-15 12:21 am

القبض على إسباني لاتصاله بخدمات الطوارئ نحو 9000 مرة منذ 2019 لسبب غير متوقع!

القبض على إسباني لاتصاله بخدمات الطوارئ نحو 9000 مرة منذ 2019 لسبب غير متوقع!

جفرا نيوز - 
وجد رجل إسباني، لم يكن يواجه أي مشكلة في الواقع ولكنه اتصل بالشرطة وخدمات الطوارئ ما يقرب من 9000 مرة منذ عام 2019، وجد نفسه في مأزق بعد تتبع مكالماته المزعجة.

وأفادت وسائل إعلام محلية، الأربعاء، أن الرجل البالغ من العمر 49 عاما من أوفييدو في شمال غرب إسبانيا، اعتقل الأسبوع الماضي بعد شكاوى من خدمة 091، التي تستقبل جميع المكالمات الهاتفية للشرطة الوطنية في البلاد.

وكشف التحقيق عن أنه كان يطلب باستمرار خطوط الطوارئ لأكثر من عامين "لغرض وحيد هو توبيخ العاملين وإهانتهم"، على حد قول الشرطة. وأشار المحققون إلى أن الرجل لم يكن في حالة طارئة على الإطلاق.

وبحسبما ورد، أجريت 3789 مكالمة إلى خط 091 و4957 مكالمة أخرى لخدمة الطوارئ 112 من بطاقته الهاتفية خلال هذه الفترة.

وأفادت تقارير إسبانية أن المشغلين طلبوا مرارا من المتصل التوقف عن شغل خطوط الطوارئ المخصصة للأشخاص الذين يحتاجون إلى مساعدة عاجلة.

لكن الرجل تجاهل تلك المطالب، ويواجه الآن اتهامات بالعصيان الخطير. ويمكن أن تصل عقوبته إلى السجن من ثلاثة أشهر إلى عام.