وفيات الأردن الجمعة 18-6-2021 الشواربة: طرح عطاء تشغيل الباص السريع الشهر المقبل العدل تجري 498 مزاداً الكترونياً في شهر أيار الماضي رسائل ومعلومات مسربة بالصوت والصورة في قضية الفتنة بين الأمير حمزة والشريف حسن - شاهد "التشريع والرأي" ينشر مسودة نظام التنظيم الإداري الجديد لوزارة الشباب انخفاض إصابات كورونا النشطة في الأردن لـ 6845 حالة حتى صباح اليوم ارتفاع على درجات الحرارة وطقس صيفي معتدل نهاراً وبارد ليلاً هزتان أرضيتان بقوة 2.3 و2.7 تضربان وادي عربة الرفاعي يستغرب ما يشاع عن تعديلات تتحدث عن دين الدولة وزراء الإعلام العرب يدعون لتسليط الضوء على الوصاية الهاشمية بقيادة جلالة الملك الرحاحلة: فائض الضمان يتجاوز نصف مليار دينار سنويا تعويض المزارعين عن حرائق ممتلكاتهم في وادي الأردن مندوبا عن الملك..العيسوي يطمئن على صحة مهيدات والضمور وعيال عواد والخطيب مدير الامتحانات: لا داعي للحصول على اللقاح لطلبة التوجيهي تسجيل 13 وفاة و 522 إصابة بفيروس كورونا لجنة لضبط جودة الرسائل والأطروحات الجامعية الفراية يوعز بتشكيل لجنة لدراسة ملفات الموقوفات إداريا تدريس جميع المساقات النظرية في كافة الكليات لطلبة البكالوريوس إلكترونياً الدكتور العماوي أمينًا عامًا لحزب الوسط الإسلامي الاقتصاد الرقمي تبدأ بتطبيق نظام الشراء الإلكتروني
شريط الأخبار

الرئيسية / حوادث
الأحد-2021-05-14 03:31 pm

مأساة تفطر القلب: صاعقة برق تقتل 18 فيلا في ثوان

مأساة تفطر القلب: صاعقة برق تقتل 18 فيلا في ثوان

 فيما يمكن اعتبارها بمثابة مأساة مؤسفة، أعلن مسؤول غابات، الجمعة، إن صاعقة برق يعتقد أنها قتلت قطيعًا من 18 فيلًا آسيويًا بريًا في شمال شرق الهند النائي.


وقال مسؤول الحياة البرية، جايانتا غوسوامي، إن الأفيال، بما في ذلك 5 صغار، عثر عليها نافقة أثناء هطول أمطار في محمية غابات كوندالي.

ووصل حارس الغابة إلى المنطقة النائية يوم الخميس وعثر على 14 فيلًا نافقا على قمة تل، و4 بأسفله.

وقالت تقارير أولية للأطباء البيطريين إن صاعقة برق ضربت الأفيال، لكن غوسوامي قال إن تشريح الجثث يجرى للتأكد من السبب الدقيق للوفاة.

وتقع المحمية في منطقة ناجون بولاية آسام، على بعد 150 كيلومترًا (95 ميلاً) شرق غواهاتي، عاصمة الولاية.


وآسام هي موطن لما يقدر بنحو 6000 أو أكثر من الأفيال الآسيوية البرية، التي تخرج باستمرار من الغابات بحثًا عن الطعام.

وحث دعاة الحفاظ على البيئة الحكومة على منع تعدي الناس على الغابات، وإنشاء ممرات حرة للأفيال للتنقل بين الغابات بأمان.

وفي السنوات الأخيرة، دخلت الأفيال البرية قرى ودمرت المحاصيل وقتلت عددا من الأفراد، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس".