نصيحة من الصحة حول الكعك والمعمول في العيد الملك وعباس يبحثان التطورات في القدس وغزة عائلة تناشد اهل الخير مساعدتهم انخفاض حالات "الكورونا" النشطة في المملكة الأمن يؤكد ضرورة استخدام حزام الأمان وقفة تضامنية في المفرق لنصرة الأقصى أجواء ربيعية معتدلة في المرتفعات والسهول وحارة في بقية المناطق اليوم وغدًا وزارة الصناعة تعد خطة للرقابة على الأسواق في العيد القبض على شخص مصنف خطير جدا بحقه 52 طلباً أمنياً ايعاز للمراكز الجمركية والمطارات للتسهيل على القادمين للمملكة لإجازة العيد الأربعاء المتمم لشهر رمضان والخميس أول ايام عيد الفطر في الأردن إغلاق المقبرة الإسلامية القديمة في الرصيفة بشكل نهائي كما انفردت جفرا سابقاً .. الشواربة يلغي دائرة ضبط البيع العشوائي وتحويل الموظفين في فيديوهات المصادرة للتحقيق الافتاء يتحري هلال شوال مساء اليوم نسبة حجوزات الفنادق الـ 5 نجوم %100 بالعقبة وزير الداخلية يعمم حول إجراءات استقبال القادمين من دول الخليج تسجيل 26 حالة وفاة و855 اصابة جديدة بفيروس كورونا دودين: لا فتح قطاعات جديدة في العيد وسنعيد النظر بذلك منتصف الشهر صحة إربد: 178295 شخصاً تلقوا لقاح كورنا في المحافظة اغلاقات وانذارات لمنشآت خالفت أوامر الدفاع والشروط الصحية
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الثلاثاء-2021-05-04 11:56 am

رصد حوت رمادي للمرة الأولى قبالة السواحل الفرنسية

رصد حوت رمادي للمرة الأولى قبالة السواحل الفرنسية

جفرا نيوز - رُصد في الأيام الأخيرة حوت رمادي للمرة الأولى عند سواحل البحر الأبيض المتوسط الفرنسية، يعتقد أنه ضل طريقه بعيداً من المحيط الهادي، وفق ما أفادت، الأحد، الثاني من مايو (أيار)، الشبكة الوطنية للثدييات البحرية.

قبالة المغرب

وسبق لهذا الحوت أن شوهد قبالة المغرب في مطلع مارس (آذار)، ثم عند السواحل الإيطالية خلال الأسابيع الأخيرة، قبالة نابولي ثم روما فجنوى، ويبلغ طوله ثمانية أمتار، وعمره نحو 15 شهراً، ويبدو أنه تائه في البحر الأبيض المتوسط، ويحاول الخروج منه للعودة إلى موطنه الطبيعي الواقع في شمال المحيط الهادي.

هو الأول قبالة السواحل الفرنسية

وأشار عضو الشبكة الطبيب البيطري أدريان غانييه الذي شاهد بنفسه الحوت، الجمعة، قبالة "بورم ليه ميموزا" (جنوب شرقي فرنسا) إلى أن حوتاً "سبق أن شوهد مرتين في البحر الأبيض المتوسط عام 2010، ولكن قبالة إسرائيل وإسبانيا، أما هذا الحوت فهو الأول قبالة السواحل الفرنسية".

ومن غير المعتاد أن يكون هذا النوع من الحيتان موجوداً في مثل مياه البحر الأبيض المتوسط، نظراً إلى أن الغالبية العظمى من هذه الحيوانات تعيش بين ولاية باها كاليفورنيا في الشتاء وألاسكا في الصيف.

علق في البحر الأبيض المتوسط

وأوضح أدريان غانييه المنتمي إلى مجموعة أبحاث الحيتانيات (اليونانية)، وهي جمعية مقرها مدينة "أنتيب" الفرنسية، أن "هذا الحوت المولود في كاليفورنيا، قد يكون تاه في بحر بوفور خلال موسم تغذيته الأول، وبدلاً من أن يعود إلى المحيط الهادي، عبر المحيط الأطلسي، ثم علق في البحر الأبيض المتوسط".

بصحة جيدة

وأمل غانييه أن يواصل الحوت رحلته باتجاه خليج الأسد، ثم الساحل الإسباني، ليخرج بعدها من البحر الأبيض المتوسط عبر مضيق جبل طارق، وصولاً إلى المحيط الأطلسي، ولاحظ الطبيب البيطري أن صغير الحوت "بدا بصحة جيدة إلى حد ما، ولكن هزيلة، لأن منطقة البحر الأبيض المتوسط لا تتناسب مع نمطه الغذائي"، إذ يتغذى هذا الحيوان من اللافقاريات الموجودة في الرمال الموحلة، وهو ما يندر وجوده في منطقة المتوسط.