طقس الاردن الاثنين: ارتفاع جديد على الحرارة موظفون حكوميون إلى التقاعد (اسماء) مجلس الوزراء يقر السياسة الأردنيّة للمشاركة الإلكترونيّة القطاعات والأنشطة الأكثر تضررا في تموز - أسماء تعديل جدول المهن المسموح بممارستها من المنزل كما انفردت جفرا .. الفايز سفيراً للأردن في هولندا والبطاينة في ألمانيا ونقل الحمود كمندوب دائم في نيويورك مراكز تطعيم الجرعة المعززة والحساسية ليوم الإثنين الرّفاعي أميناً عامّاً لوزارة التخطيط والتعاون الدّولي العموش سفيرا لدى الجزائر زاهي مديراً عامّاً لمؤسّسة الخطّ الحديدي الحجازي توافق على اعفاء الشباب دون 35 عاماً من رسوم الترشح الباص السريع يدهس شخصاً قرب دوار المدينة الرياضية الصحة : سنلاحق طالبي معلومات المرضى عبر مواقع التواصل العثور على ذخيرة أردنية قديمة في القدس-صور 301 مليون دولار قيمة المساعدات الخارجية للأردن ابو قديس : نتائج الثانوية العامة منتصف الشهر الجاري وصول كامل المنحة الأمريكية لبرنامج "استدامة" لحسابات الضمان الاجتماعي 300 ألف طالب سجل في برنامج الفاقد التعليمي الأردن يتخطى 3 ملايين ونصف جرعة أولى مخالفة 2378 منشأة و1055 فردا في الفترة بين 1 حزيران حتى 24 تموز
شريط الأخبار

الرئيسية / بانوراما
السبت-2021-05-01 12:17 pm

جماعة عمان لحوارات المستقبل تهنىء بعيد الفصح وتستنكر دعوات الفتنة

جماعة عمان لحوارات المستقبل تهنىء بعيد الفصح وتستنكر دعوات الفتنة

جفرا نيوز - هنئت جماعة عمان لحوارات المستقبل في بيان أصدرته اليوم, الإخوة الأردنيين المسيحيين بعيد الفصح المجيد وإنتهاء أيام الصوم العظيم, واستذكرت الجماعة في بيانها اسهامات الأردنيين المسيحيين في بناء الأردن الحديث, وتطوره في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية كجزء أساسي من النسيج الوطني الأردني والقومي, كما استذكرت الجماعة دور العرب المسيحيين في بناء حضارة أمتنا والدفاع عن وجودها ضد كل الغزاة.

واستنكرت الجماعة في بيانها الدعوات الخبيثة, التي تحاول تمزيق نسيجنا الاجتماعي ووحدتنا الوطنية بأشكال مختلفة, منها شكل الفتوى التي تنم عن جهل بالدين, خاصة أحكام القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة, والمبادىء الأساسية التي أرساها رسول الله صلى الله عليه وسلم في وثيقة المدينة, التي قررت أن العلاقة بين الناس تقوم على أساس المواطنة التي لا تفرق بين الناس على أساس الدين.

وأكدت الجماعة في بيانها أن ما يربط المسيحيين والمسلمين في الأردن أقوى من كل دعوات الفتن, فهم يصلون في مساجدهم وكنائسهم لرب واحد, كما أن بينهم علاقات قربى ونسب ضاربة في جذر التاريخ, فهم أبناء عمومة وخؤلة, وكثيره هي العائلات التي يتوزع أبنائها بين الإسلام والمسيحية ولا زالت تحمل نفس اسمها الأصلي, كما تجمع الأردنيين المسلمين والمسيحيين عادات وتقاليد واحدة, تجعلهم شركاء في الأفراح والأتراح كأبناء وطن قادرين على وئد أي فتنة في مهدها ونبذ دعاتها من بين صفوفهم.

واختتمت الجماعة بيانها بدعوة الأردنيين جميعاً, إلى الحذر من كل محاولات المس بوحدتهم الوطنية ونسيجهم الاجتماعي.