القبض على السائق الذي ظهر وبيده أداة حادة هدد بها أحد الاشخاص بالطريق العام تسهيل إجراءات دخول الشاحنات والمسافرين عبر عدة معابر طقس الاردن الجمعة: الحرارة أعلى من معدلاتها بـ10 درجات دودين: فتح القطاعات بشكل تدريجي في حزيران صلاتي الفجر والمغرب لا يشملهما أيام الحظر الشامل العجارمة؛ لا يمكن وقف جرم إطالة اللسان إلا بتعديل قانون العقوبات المستثنون من الحظر الشامل طرح عطاء نقل النفط العراقي للأردن خلال أسبوعين الزراعة وصول اعداد محدودة من الجراد الصحراوي للمدورة رئيس بلدية المفرق:اغلاق شارعين ونقل البسطات لتنظيم الوسط التجاري والحدمن الأزمة في رمضان الحكومة تصدر تعليمات الدوام المرن في الخدمة المدنية توجيهات ملكية بتخفيض اشتراكات التأمين الصحي الاختياري لابناء المتقاعدين العسكريين العبداللات يطلب كشف تفصيلي بقضايا إطالة اللسان المنظورة أمام المدعي العام كريشان يدعو رؤساء لجان البلديات لإجراء تسويات مالية لتحصيل المبالغ المستحقة على المواطنين الحكومة تخصص 100 وظيفة سنوياً لأبناء المتقاعدين العسكريين ضمن التشكيلات مصادر: الحكومة ستسمح بأداء صلاة الجمعة في المساجد الاسبوع القادم سيراً على الاقدام الداخلية تطلق 7 خدمات إلكترونية جديدة بعد اتصال الملك بـ "آثار الدباس" .. الاستئناف تقضي بعدم مسؤوليتها عن جرم اطالة اللسان إحالات إلى التقاعد في وزارة الصحة - أسماء اللحوم السودانية في الأسواق الأردنية خلال يومين
شريط الأخبار

الرئيسية / شباب وجامعات
الثلاثاء-2021-04-06 12:29 pm

بحث للدكتور يزن ابو عيشة حول "عوائق تطبيق اجراءات السلامة المهنية في مشاريع البنية التحتية"

بحث للدكتور يزن ابو عيشة حول "عوائق تطبيق اجراءات السلامة المهنية في مشاريع البنية التحتية"

جفرا نيوز - قامَ الدكتور يزن أبو عيشة من كلية الهندسة في جامعة الشرق الأوسط بالاشتراك مع مجموعة من الباحثين من فلسطين وماليزيا بنشر ورقة بحثية بعنوان :

rojects: Gaza Pnfrastructure Implementation in Iafety Sccupational OBarriers of trip caseS

في مجلة:

International Journal of Environmental Research and Public Health

المفهرسة في قواعد بيانات Elsevier -SCOPUS و Clarivate Analytics. 4601/18/7/3553-https://www.mdpi.com/1660

البحث الذي انطلق من فكرة ان مشاريعُ البنية التحتية في البلدان النامية تساهم ببقدْرٍ كبيرٍ في اقتصاديَّاتِها، وتحتل موقعاً مؤثراً في التنمية المُجتمعيَّة والاقتصاديَّة والبيئيَّة سلط الضوء على ان انه وعلى الرَّغم من هذا الدَّوْر المِحوريِّ، ما تزالُ هذه المشاريعُ تتأثر بالعديد من التعقيدات و القضايا الجوهرية التي تحولُ دون نجاحِها في تحقيق أهدافِها، مثل: تجاوز التكلفة المُقدَّرة، والتأخير، وتقلُّبات الأسعار بسبب التضخُّم، والأهمُّ مِن ذلك ضعفُ تطبيق إجراءات السلامة العامَّة؛ إذ إنَّ إهمالَ تطبيقِ هذهِ الإجراءاتِ يُهدِّد حياة العُمَّال والمُستخدَمين، ويُلحِقُ خسائرَ مالية تزيدُ من التكلفة المباشرة وغير المباشرة لهذهِ المشاريع.

ومن هنا هدفت هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على العوائق التي تحولُ دونَ التطبيقِ الفعَّال والآمِن لإجراءات السَّلامة العامَّة في مشاريع البنية التحتية في البلدان النامية: قطاع غزة كدراسة حالة؛ حيث تمَّ التعرُّف على 39 بنداً ضمن ثلاثةِ مُعوِّقاتٍ مِحوريَّة، هي: مُعوِّقات تتعلق بوجود سياسةٍ للسَّلامة والصحة المِهْنيَّة، ومُعوِّقات إدارية، ومُعوِّقات ثقافيَّة وسلوكيَّة، وقد تمَّ توزيعُها من خلال استبانةٍ صُمِّمتْ لاستطلاع آراء العديد من المكاتب الاستشاريَّة الهندسيَّة وشركات المقاولات التي تُعنى بتصميم وتنفيذ مشاريع البنية التحتية حول هذه المعوقاتِ وترتيبها من حيثُ الأهمية.

وقد أظهرتِ النتائجُ في المِحور المتعلق بسياسة السَّلامة والصحة المِهْنيَّة تصدُّرَ عائقِ عدَمِ وجود سياسة "الحوافز والمكافآت" لتشجيع المُقاولين والمكاتب الاستشارية على الالتزام بالإشراف، وتطبيق إجراءات السَّلامة العامَّة في مشاريع البنية التحتية. أمَّا في محور المُعوِّقات الإداريَّة فرأى الاستشاريُّون والمُقاولون أنَّ عدَمَ امتلاكِ مهندس السَّلامة العامَّة الصلاحية الإدارية الكاملة في مشاريع البنية التحتية لإيقاف الأعمال عند الحاجة يُعدُّ في المقام الأول من حيثُ الأهمية. وفي مِحور المُعوِّقات الثقافيَّة والسلوكيَّة اتفق كلٌّ من الاستشاريين والمُقاولين على عدم التزام العُمَّال والمُستخدَمين بإجراءاتِ السَّلامة والصحة المِهْنيَّة.

وتساعِدُ نتائجُ هذهِ الدراسة واضعِي السِّياسات في صناعة البناء والتشييد من خلال أخْذِها بعين الاعتبار عند وَضْعِ الخطط المستقبلية الخاصَّة بتطوير مشاريع البنية التحتية، وعند صياغة إرشادات السَّلامة العامَّة الواجبِ اتِّباعُها عند تنفيذ هذهِ المشاريع؛ لضمان نجاحِها، وتحقيقِها للأهدافِ المَنشودة.