تسهيل إجراءات دخول الشاحنات والمسافرين عبر عدة معابر طقس الاردن الجمعة: الحرارة أعلى من معدلاتها بـ10 درجات دودين: فتح القطاعات بشكل تدريجي في حزيران صلاتي الفجر والمغرب لا يشملهما أيام الحظر الشامل العجارمة؛ لا يمكن وقف جرم إطالة اللسان إلا بتعديل قانون العقوبات المستثنون من الحظر الشامل طرح عطاء نقل النفط العراقي للأردن خلال أسبوعين الزراعة وصول اعداد محدودة من الجراد الصحراوي للمدورة رئيس بلدية المفرق:اغلاق شارعين ونقل البسطات لتنظيم الوسط التجاري والحدمن الأزمة في رمضان الحكومة تصدر تعليمات الدوام المرن في الخدمة المدنية توجيهات ملكية بتخفيض اشتراكات التأمين الصحي الاختياري لابناء المتقاعدين العسكريين العبداللات يطلب كشف تفصيلي بقضايا إطالة اللسان المنظورة أمام المدعي العام كريشان يدعو رؤساء لجان البلديات لإجراء تسويات مالية لتحصيل المبالغ المستحقة على المواطنين الحكومة تخصص 100 وظيفة سنوياً لأبناء المتقاعدين العسكريين ضمن التشكيلات مصادر: الحكومة ستسمح بأداء صلاة الجمعة في المساجد الاسبوع القادم سيراً على الاقدام الداخلية تطلق 7 خدمات إلكترونية جديدة بعد اتصال الملك بـ "آثار الدباس" .. الاستئناف تقضي بعدم مسؤوليتها عن جرم اطالة اللسان إحالات إلى التقاعد في وزارة الصحة - أسماء اللحوم السودانية في الأسواق الأردنية خلال يومين بدء توزيع التمور على الأسر العفيفة في مختلف مناطق المملكة
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
Friday-2021-03-05 09:01 pm

صور صادمة للمشهد النادر.. قنوات البندقية بلا مياه

صور صادمة للمشهد النادر.. قنوات البندقية بلا مياه

 انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا لمدينة البندقية الإيطالية، المشهورة بقنواتها المائية وقواربها التي تستقطب ملايين السياح سنويا.

وتظهر الصور، انخفاضا كبيرًا في مستويات المياه، أدى إلى جفاف القنوات للمرة الثانية في 3 سنوات.

كما تظهرت الصور المتداولة القوارب الخشبية على أراض موحلة، بدلا من المياه الجارية التي اعتاد الناس رؤيتها في المدينة.

ويعود جفاف القنوات إلى انخفاض المد وقلة تساقط الأمطار، وقد وصل منسوب المياه في قنوات البندقية إلى حوالي 19 بوصة تحت مستوى سطح البحر، مع توقع انخفاض أكبر.

ويُعتقد أن انخفاض المد ناتج عن ظاهرة تسمى "قمر الثلج"، وهو القمر المكتمل لشهر فبراير، إذ يتسبب في أكبر قدر من التقلبات في المد البحري بالبندقية.

يذكر أن اسم "قمر الثلج" يأتي من واقع أن شهر فبراير هو شهر تساقط الثلوج بكثافة في نصف الكرة الشمالي.

وخلال فبراير أيضا، يصبح تكون الغيوم أقل احتمالية بسبب الطقس في إيطاليا، ويعني هذا ندرة هطول الأمطار.

وفي يناير 2018، انخفض منسوب المياه في قنوات البندقية إلى حوالي 26 بوصة تحت مستوى سطح البحر، فيما كان الرقم القياسي على الإطلاق هو 33 بوصة تحت مستوى سطح البحر، والذي تم تسجيله في 2008.

وعلى النقيض، واجه سكان البندقية أيضا فيضانات في السنوات الأخيرة، ففي عام 2019 غُمرت ساحة سان ماركس في المدينة، كما تُغمر الطوابق السفلية للمباني بشكل متكرر.

وتستضيف البندقية سنويا أكثر من 5 ملايين سائح، إلا أن السياحة تأثر بشدة نتيجة تفشي "كوفيد-19"، الذي أضر باقتصاد المدينة بسبب إجراءات الإغلاق خلال العام الماضي.