تسهيل إجراءات دخول الشاحنات والمسافرين عبر عدة معابر طقس الاردن الجمعة: الحرارة أعلى من معدلاتها بـ10 درجات دودين: فتح القطاعات بشكل تدريجي في حزيران صلاتي الفجر والمغرب لا يشملهما أيام الحظر الشامل العجارمة؛ لا يمكن وقف جرم إطالة اللسان إلا بتعديل قانون العقوبات المستثنون من الحظر الشامل طرح عطاء نقل النفط العراقي للأردن خلال أسبوعين الزراعة وصول اعداد محدودة من الجراد الصحراوي للمدورة رئيس بلدية المفرق:اغلاق شارعين ونقل البسطات لتنظيم الوسط التجاري والحدمن الأزمة في رمضان الحكومة تصدر تعليمات الدوام المرن في الخدمة المدنية توجيهات ملكية بتخفيض اشتراكات التأمين الصحي الاختياري لابناء المتقاعدين العسكريين العبداللات يطلب كشف تفصيلي بقضايا إطالة اللسان المنظورة أمام المدعي العام كريشان يدعو رؤساء لجان البلديات لإجراء تسويات مالية لتحصيل المبالغ المستحقة على المواطنين الحكومة تخصص 100 وظيفة سنوياً لأبناء المتقاعدين العسكريين ضمن التشكيلات مصادر: الحكومة ستسمح بأداء صلاة الجمعة في المساجد الاسبوع القادم سيراً على الاقدام الداخلية تطلق 7 خدمات إلكترونية جديدة بعد اتصال الملك بـ "آثار الدباس" .. الاستئناف تقضي بعدم مسؤوليتها عن جرم اطالة اللسان إحالات إلى التقاعد في وزارة الصحة - أسماء اللحوم السودانية في الأسواق الأردنية خلال يومين بدء توزيع التمور على الأسر العفيفة في مختلف مناطق المملكة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
Friday-2021-03-05 04:05 pm

الوزيرتان زواتي والعجارمة مابين الجدلية والتواضع الإعلامي.. وتوقعات ما بين البقاء والمغادرة في التعديل الوزاري القادم

الوزيرتان زواتي والعجارمة مابين الجدلية والتواضع الإعلامي.. وتوقعات ما بين البقاء والمغادرة في التعديل الوزاري القادم

جفرا نيوز - فرح سمحان 

وزيرتان من حكومة الدكتور بشر الخصاونة إحداهما وصفت "بالجدلية " وأخرى " بالمتواضعة" فيما يتعلق بعملهن وأدائهن كلا في موقعها ، والانتقاد أن وجد فهو ليس لذاتهما وأنما للأداء العام وهذا ما بدا واضحاً مؤخرا في نقاشات الصالونات السياسية وتحت أسقف غرف الأخبار وعلى ألسنة المحللين السياسيين والمراقبين للأداء العام سيما وأن وزراء حكومة الدكتور الخصاونة قد قدموا استقالاتهم تمهيداً للتعديل الوزاري القادم إبان استقالة وزيري الداخلية والعدل ، ما جعل اجندة كشف الأخطاء مفتوحة على مصراعيها وبمرأى الجميع 


وهنا وجب الحديث عن أداء وزيرتين أحداهما متوقع وبشدة أن تبقى في التعديل الوزاري القادم  علما أنها كانت ايضا احد اعضاء الفريق الوزاري في حكومة الدكتور عمر الرزاز ، وأخرى تدور التوقعات حول مغادرتها في التعديل القادم لما اعتبره البعض ضعفاً في ادائها وتغيب عن الأضواء الإعلامية 


الأولى هالة زواتي وزيرة الطاقة والثروة المعدنية التي عاصرت حكومتي الدكتور الرزاز والخصاونة والتي حصدت العديد من الإنتقادات حول تصريحاتها الإعلامية التي أثارت حفيظة البعض خاصة تحت قبة مجلس النواب واجوبتها التي كان يشوبها التناقض والتراخي في بعض الأمور المتعلقة بملفات وزارة الطاقة ، ناهيك عن عدم تعاطيها مع السلطة الرابعة وممثيلها من مختلف وسائل الإعلام لأسباب غير واضحة أو بشيء من الرفض والتهكم في بعض الأحيان 

الوزيرة زواتي وصفوها بالمرأة الحديدية وخليفة للوزيرة السابقة مجد شويكة في الثبات بقدم راسخة في وزارتها ، وآخرين اعتبروا انها محسوبة على س وص من الأطراف ، لكن دون التشكيك بأنها قد تكون مهنية ومخلصة في عملها إلا أنه و كما سلف الذكر فإن الانتقاد ليس لذاتها وانها لأدائها العام . 


أما وزيرة الدولة لتطوير الأداء المؤسسي رابعة العجارمة فباتت تتأرجح التوقعات بأن الوزيرة الشابة قد تغادر موقعها في التعديل القادم  ، لما اعتبره البعض ضعفاً في أدائها العام وتغيبها عن العمل المتواصل في هذه الوزارة التي تعتبر واحدة من أهم الوزرات في الدولة في هيكلة وتطوير الكثير من مؤسسات الدولة ، الوزيرة العجارمة بالرغم من عدم توجهها للتصريح الإعلامي بذريعة أنها مشغولة دائما وقد يحتاج الصحفي لترتيبات مسبقة بأيام عديدة للتواصل معها ، إلا أنها لا تصدر في بعض الأوقات التي تحتاج لتوضيحات في مختلف القضايا تصريحات أو بيانات عامة حتى !

مغادرة الوزيرة العجارمة في التعديل القادم أن حدثت لن تكون مستهجنة ، وأن بقيت في موقعها فيتوجب عليها أن تعطي للظهور الإعلامي أولوية لدوره في توضيح العديد من القضايا للرأي العام ، وأن تتحلى بالجرأة أكثر في تصريحاتها وتوضيحاتها فالتواضع وقلة الظهور ليس محموداً في كل الأوقات