تسهيل إجراءات دخول الشاحنات والمسافرين عبر عدة معابر طقس الاردن الجمعة: الحرارة أعلى من معدلاتها بـ10 درجات دودين: فتح القطاعات بشكل تدريجي في حزيران صلاتي الفجر والمغرب لا يشملهما أيام الحظر الشامل العجارمة؛ لا يمكن وقف جرم إطالة اللسان إلا بتعديل قانون العقوبات المستثنون من الحظر الشامل طرح عطاء نقل النفط العراقي للأردن خلال أسبوعين الزراعة وصول اعداد محدودة من الجراد الصحراوي للمدورة رئيس بلدية المفرق:اغلاق شارعين ونقل البسطات لتنظيم الوسط التجاري والحدمن الأزمة في رمضان الحكومة تصدر تعليمات الدوام المرن في الخدمة المدنية توجيهات ملكية بتخفيض اشتراكات التأمين الصحي الاختياري لابناء المتقاعدين العسكريين العبداللات يطلب كشف تفصيلي بقضايا إطالة اللسان المنظورة أمام المدعي العام كريشان يدعو رؤساء لجان البلديات لإجراء تسويات مالية لتحصيل المبالغ المستحقة على المواطنين الحكومة تخصص 100 وظيفة سنوياً لأبناء المتقاعدين العسكريين ضمن التشكيلات مصادر: الحكومة ستسمح بأداء صلاة الجمعة في المساجد الاسبوع القادم سيراً على الاقدام الداخلية تطلق 7 خدمات إلكترونية جديدة بعد اتصال الملك بـ "آثار الدباس" .. الاستئناف تقضي بعدم مسؤوليتها عن جرم اطالة اللسان إحالات إلى التقاعد في وزارة الصحة - أسماء اللحوم السودانية في الأسواق الأردنية خلال يومين بدء توزيع التمور على الأسر العفيفة في مختلف مناطق المملكة
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
Friday-2021-03-05 09:20 am

مصر.. حبس شاب مارس مهنة طبيب نساء وتوليد لمدة 10 سنوات بشهادة مزورة

مصر.. حبس شاب مارس مهنة طبيب نساء وتوليد لمدة 10 سنوات بشهادة مزورة

جفرا نيوز - أمرت جهات التحقيق في مصر يوم الأربعاء، بحبس طبيب نساء وتوليد مزيف مارس مهنة الطب لأكثر من 10 سنوات، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وأفادت وسائل إعلام مصرية بأنه اتضح من خلال التحريات والتحقيقات أنه مسجل خطر وله معلومات جنائية.

وأكدت التحريات أن المتهم زاول مهنة طبيب أمراض نساء وتوليد "بدون وجه حق"، وفتح عيادة خاصة بمدينة الصف بمحافظة الجيزة، وبمواجهة المتهم بما هو منسوب إليه، اعترف بقيامه بممارسة الطب من خلال تزوير شهادة على أنه خريج كلية الطب من إحدى الجامعات.

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية في واقعة "صلاح. ع" (39 عاما) عن تفاصيل مثيرة في القضية، حيث تبين أن المتهم مارس مهنة الطب وتخصص في النساء والتوليد دون أي مؤهلات وأنه مارس المهنة لمدة 10 سنوات وقام بتوليد عشرات السيدات، دون أن يبلغ عنه أحد طوال تلك الفترة التي زاول فيها المهنة وكانت سمعته حسنة، وكان يتقاضى 50 جنيها في الكشف.

كما كشفت التحريات أن المتهم كان يحصل على 50 جنيها في الكشف الواحد، و700 جنيه في الولادة الطبيعية و1400 جنيه في الولادة القيصرية، ما أدى إلى توافد المرضى عليه لرخص أسعاره، كما تبين أنه وقع على شهادات تسجيل مواليد، وقام بتوليد أمهاتهم في عيادته وكان يصف الأدوية مثل التي يصفها الأطباء.

ودلت التحريات أن المصادر السرية لفريق البحث الجنائي لم تحصل على إفادات بشكاوى من المرضى، مشيرة إلى أنه كان حريصا على عدم افتعال المشاكل وقام بافتتاح عيادة نساء وتوليد جديدة في منطقة أخرى تلبية لطلبات مرضاه في تلك المنطقة دون تصريح، وظل يمارس المهنة بها دون أي رقيب حتى كشفه مسؤول العلاج الحر بمنطقة الصف بالجيزة أثناء مروره على العيادة عن طريق الصدفة.

المصدر: وسائل إعلام مصرية