البدء بالانتشار الامني تمهيدا لتنفيذ الحظر الشامل .. صور نفاع يدعو الطلبة الاردنيين لأخذ الحيطة والحذر واستخدام الكمامة الجهات المستثناه من الحظر الشامل تسجيل (16) وفاة و (3827) إصابة جديدة بفيروس كورونا التربية تعلن آلية دوام المعلمين الصحة تنشر تعليمات استخدام مطعوم استرازينيكا الأردن يحل في المرتبة 62 عالمياً بمؤشر الأمن الغذائي للعام 2020 وفاة الطبيب الأردني "مروان زريقات" اثر جلطة مجلس رؤساء الكنائس يعلّق إقامة الصلوات في الكنائس الجمعة نتائج منحة الجامعات الهنغارية - رابط الحكومة تعمم على " التأمين" بتغطية حوادث المنخفض الجوي الاخير اغلاق 12 منشأة بالعاصمة واربد والبلقاء وعجلون وجرش لمخالفتها أوامر الدفاع - اسماء تعميم استخدام الحد الأدنى من الموظفين لا يشمل القطاع الخاص تحويل مسار رحلة للملكية الأردنية لإسعاف مسافر تعديل مواعيد الزيارة لمراكز الإصلاح والتأهيل الفايز يدعو لحلول سريعة تعالج معيقات الاستثمار الناصر: تخفيض دوام الموظفين لا يعني عطلة المبيضين يشدد على ضرورة الالتزام بأوامر الدفاع واوقات الحظر المحدد للأفراد والمنشآت ضبط 279 كف حشيش و6 الاف حبة مخدرة توقيع البرنامج التنفيذي في مجال التعليم العالي مع الحكومة اليمنية للأعوام 2021-2023
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الثلاثاء-2021-02-23 04:17 pm

وفاة "عراب الذهب الأسود" السعودي أحمد زكي يماني عن 90 عاما

وفاة "عراب الذهب الأسود" السعودي أحمد زكي يماني عن 90 عاما

جفرا نيوز - توفي وزير النفط السعودي الأسبق أحمد زكي يماني، عن 90 عاما، وفق ما أعلنت قناة حكومية الثلاثاء، ليسدَل الستار على مسيرة مهنية حافلة ومثيرة كان خلالها المسؤول الراحل أحد أبرز أركان صعود المملكة العربية في قطاع الطاقة.

وتولّى يماني وزارة النفط السعودية بين عامي 1962 و1986، وكان شاهدا على بداية مرحلة بناء الإمبراطورية النفطية للمملكة.

وهو أول أمين عام لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، وقد لعب دورا قياديا في عملية الحظر النفطي عام 1973 لدفع الدول الغربية على إجبار إسرائيل على الانسحاب من الأراضي العربية المحتلة في حرب 1967.

وقالت قناة "الإخبارية" الحكومية، إن يماني، ثاني وزير للنفط في المملكة، توفي في لندن وسيدفن في مكة.

وولد يماني في مكة المكرمة عام 1930، وحصل على شهادة في الحقوق من جامعة القاهرة عام 1952، وأكمل دراساته العليا في جامعة نيويورك ثم جامعة هارفرد في الولايات المتحدة.

وخلال اجتماع لمنظمة أوبك" في فيينا عام 1975، تعرض يماني مع 10 وزراء نفط آخرين للخطف على أيدي عناصر في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. ونقل المخطوفون إلى الجزائر حيث أفرج عنهم.

وبعد 4 سنوات من خروجه من وزارة النفط في 1986، أنشأ يماني الذي عرف باسم "عراب النفط الأسود" مركزا لدراسات الطاقة في لندن.