فيتش: 2020 أول انكماش اقتصادي منذ 3 عقود في الأردن الطراونة: على الحكومة أن يكون لديها نهجًا واضحًا في التعامل مع مشكلة البطالة الأندية الرياضية ترفض تعيين مراقب صحي الصفدي يشيد بالتطور الذي تشهده العلاقات الأردنية الألمانية التنمية تعلن جاهزية غرف العمليات لمواجهة الظروف الجوية السائدة إعلان شروط السفر الجديدة للولايات المتحدة الأمريكية الرحامنة : 447ر1 مليار دينار التحصيلات الجمركية العام الماضي %4.03 نسبة فحوصات كورونا الايجابية تسجيل ( 17) وفاة و( 883) إصابة جديدة بفيروس كورونا فتح باب التجنيد في الأمن العام - تفاصيل السفير العبادي يؤكد تميز علاقات الأردن مع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة صدور الإرادة الملكية بإعادة تشكيل مجلس أمناء متحف الدبابات - أسماء القبض على أربعة اشخاص في الرمثا اثنين منهم "خطيرين جداً" هل ستصلك الثلوج ؟ ..تعرّف على ارتفاعات المناطق في المملكة - أسماء 54 محامياً يؤدون اليمين القانونية أمام وزير العدل الأزمات تصدر 5 تحذيرات بخصوص الحالة الجوية تجارة الاردن ترفض مشروع وزارة العمل "توكيد" المتعلق بتعيين مراقب صحي في منشآت القطاع التنمية تمدد فترة تجديد ترخيص دور الحضانات لشهرين الضمان تبدأ باستقبال طلبات الترشح لجائزة التميز في السلامة والصحة المهنية الأمانة تعلن إيداع قوائم التخمين لسنة 2020
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الأربعاء-2021-01-13 10:00 am

مئات الأنواع من كورونا قد تعيش بجسم الإنسان!

مئات الأنواع من كورونا قد تعيش بجسم الإنسان!

جفرا نيوز-  قد تظهر في جسم إنسان واحد مئات الطفرات من فيروس كورونا. لكنها لا تزداد خطورة، بل تصبح أكثر صمودا أمام العلاج وأكثر قدرة على الانتشار.

صرح بذلك لوكالة "تاس" الروسية مدير مركز الطب العلمي في  جامعة قازان الفدرالية الروسية، ألبرت ريزفانوف، الذي يترأس الفريق المتخصص في وضع  اللقاح الجديد ضد فيروس كورونا.

وقال إن وسائل الإعلام كانت قد روت قصة امرأة روسية مصابة بسرطان الغدد الليمفاوية عانت خلال فترة طويلة من "كوفيد – 19". وكشف العلماء في جسمها 18 طفرة من فيروس كورونا. وأشار، ريزفانوف، إلى أن كل الفيروسات تتحور في جسم الإنسان المصاب بـ "كوفيد - 19". ويعود سبب ذلك إلى تلف في الجهاز الوراثي للفيروس الذي يرتكب أخطاء أثناء الاستنساخ، ما يؤدي إلى تغييرات طفيفة تحدث في الشيفرات الوراثية لنسخه.

وأوضح قائلا:" إن جسم الإنسان يشهد نوعا من عملية الانتقاء في حال عاش الفيروس فيه طويلا حيث يتم اختيار الطفرات التي تتكيف أحسن على ظروف الجسم. وعند ذلك تنخفض تدريجيا قدرة الفيروس على البقاء، بل تزداد قدرته على الانتشار والمقاومة للعلاج، إذ أن الغاية من كل فيروس هي سرعة الانتشار والبقاء على قيد الحياة.

وأشار الطبيب إلى أن من يعانون من أمراض السرطان وأمراض مزمنة أخرى هم أقل صمودا في وجه فيروس كورونا لأن جهازهم المناعي ضعيف. ويمكن أن يستغرق بقاء الفيروس لدى هؤلاء فترة طويلة. وعلى سبيل المثال فإن المريضة المذكورة بقي الفيروس في جسمها من أبريل الفائت إلى سبتمبر الماضي.