الرحاحلة: الضمان ساهمت بـ390 مليون دينار منذ بدء الأزمة الخلايلة: نقص بأئمة المساجد والمؤذنين احباط محاولة تسلل من سوريا الى الأردن "جفرا نيوز " تنشر أسماء المرشحين لموقع نقيب ونائب وأعضاء نقابة الصحفيين التي ستجري في الرابع من نيسان المقبل الصحة العالمية: الأردن مثال يُحتذى به في استجابته لكورونا وتقوية نظامه الصحي وزير الصحة : 160 حالة إصابة بالسلالة الجديدة وانخفاض بالوفيات والإصابات للاسبوع التاسع على التوالي %3.51 نسبة فحوصات كورونا الايجابية رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة يرعى توقيع اتفاقيّة تطوير منصّة (درسك) واستدامتها 14وفاة و870 إصابة جديدة بكورونا في المملكة إحباط تهريب كميات كبيرة من أجهزة البلايستيشن العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرتي العبادي والنسور 156 لاجئا سوريا تلقوا اللقاح بمخيمات الأردن بلدية برقش: توفر 390 فرصة عمل الحواتمة يأمر بحبس احد سائقي الأمن لاصطفافه بصورة مخالفة في الشارع العام نقابة الصحفيين تحدد 2 نيسان المقبل موعدا لإجراء الانتخابات.. وفتح باب الترشح لمركز النقيب والاعضاء قبل ذلك بعشر أيام حماية المستهلك: "أخذ اللقاح واجب وطني" 7 ملايين دينار أرباح صندوق الحج لعام 2020 الخصاونة يصدر أمر الدفاع 25 حول الكمامات والتباعد في المنشآت الدفاع المدني يدعو لتفقد سخانات المياه التربية تحدد موعد توزيع الكتب على الطلبة للفصل الثاني..تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الخميس-2020-11-26 02:08 pm

الحجاوي "لجفرا" : كورونا لن تنتهي من الأردن إلا بانحسارها عالمياً وعودة الطلبة مرهونة بالحالة الوبائية وقلقين بشأن الوضع الاقتصادي

الحجاوي "لجفرا" : كورونا لن تنتهي من الأردن إلا بانحسارها عالمياً وعودة الطلبة مرهونة بالحالة الوبائية وقلقين بشأن الوضع الاقتصادي

جفرا نيوز – فرح سمحان 

قال عضو لجنة الأوبئة الدكتور بسام الحجاوي أن عودة الطلبة إلى المدارس والجامعات يعتمد على الوضع الوبائي ومدى الالتزام من المجتمع بكل فئاته حيث أصبحت الإجراءات المتبعة وأوامر الدفاع تتجه نحو الأفضل ، لافتاً ان أعداد الإصابات والوفيات بدأت تقارب وتحقق ثباتاً على المنحنى الوبائي إذ انخفضت نسب الإصابة والعدوى من 28 – 18.5 % وهذا مؤشرٌ جيد إلا أنه يستدعي لأن الجائحة لم تنتهي عالمياً 

وأوضح الحجاوي في رده على سؤال "جفرا نيوز" ، حول المدة المتوقعة لثبات أرقام الإصابات بأنه من المتوقع أن تنتظم الأرقام على المنحى الوبائي نهاية الشهر الحالي وحتى منصف شهر كانون الأول المقبل ، مشيراً إلا أنه لا يمكن الاعتماد على رقم معين لنحدد من خلاله الوصول لذروة الجائحة لأن ذلك يتطلب استقرار الوضع الوبائي من أسبوع وحتى أسبوعين على أبعد تقدير 

وحول عدم فعالية الحظر من ناحية علمية كما تطرق إليه البعض ، أضاف أن كل شخص يقرأ الوضع العام بطريقته ونظرته الخاصة ، حيث تقول كل دولة باتخاذ إجراءات معينة تتناسب مع الحالة الوبائية فيها لتخفيف الاختلاط وتحقيق التباعد الاجتماعي ، لكن التأثيرات الجانبية التي تستدعي القلق هي الاقتصادية والنفسية كذلك على مختلف الفئات فلا يوجد أي دولة تلجأ لقرار الحظر إلا إذا اضطرت لذلك وفق قوله 

وتابع أن المراحل الأولى لانتشار الجائحة لا يمكن مقارنتها بالوضع الحالي نظراً للعديد من الفروقات في كلا المرحلتين من ناحية البروتكولات التي كانت متبعة وطرأ تغيير عليها وإجراءات الحظر وغيرها ، مؤكداً أنه لا يمكن أن نصل لمرحلة انتهاء جائحة كورونا بشكل كامل طالما أنها لا زالت منشرة عالمياً ، لأن الأردن ليست بمعزل عن الدول الأخرى إلا أنه يوجد التزام كبير وملحوظ مقارنة بالأشهر السابقة 


ولفت الحجاوي أن الفحوصات التي يتم أجراؤها تتم وفقاً لبروتكولات معينة وتستهدف الفئات الأكثر قرباً للإصابة أو المعرضة لها بشكل أكبر ، أما بالنسبة للقاح المنتظر فبين أنه للآن لا يوجد لقاحاً جاهزاً للاستخدام حيث أن الشركات التي طورته أصبحت في المراحل النهائية من إعداده لافتاً أن الحكومة قامت بالتواصل مع الشركات للحصول على مطاعيم لما يمكن إعطاؤه لـ 15% من السكان 
 

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر