الصفدي: موقف الأردن والسعودية يؤكد على حل الدولتين لتجسيد الدولة الفلسطينية الصحة للأردنيين: مطعوم فيروس كورونا آمن وتمت تجربته عالمياً قبل اعتماده وتسجيله في الأردن مجلس النواب يستمع لخطاب الموازنة العامة للسنة المالية 2021 غداً إغلاق 2446 منشأة ومخالفة 4650 مواطنا لعدم الالتزام بأمر الدفاع 20 وفيات الأردن السبت 16-1-2021 الأميرة بسمة تتلقى مطعوم كورونا بالاسماء..تمديد انتداب قضاة في مختلف محاكم المملكة بحث العلاقات الثنائية بين الأردن والسعودية الملك عبدالله يغادر أرض الوطن متوجهاً إلى أبوظبي جدل وتضامن إثر استقالة الشيخ الربابعة.. حذر المسؤولين (أنتم خدام للوطن ولستم أسيادا) التجّار يتحدّثون عن “أجواء عيد” بعد إلغاء الحظر الشامل.. حركة أسواق نشطة وارتفاع مبيعات المطاعم ودعوات لفتح باقي القطاعات فك حظر الجمعة يثير تندر المواطنين على مواقع التواصل الاجتماعي طقس الأردن ..أجواء باردة وغائمة جزئياً واحتمال لزخات خفيفة من الأمطار الفرحة تدخل قلب "صالح" بعد منحه بيتاً جديداً ومتابعة علاجه من قبل الديوان الملكي هل تخرج حكومة الخصاونة من عنق الزجاجة وتحقق طموح الاردنيين بعد اكتساب ثقة النواب؟ الأرصاد تحذر من الضباب والغيوم المنخفضة صباح السبت رخص "عربات مهن" لذوي الإعاقة وأبناء الشهداء وطلاب الجامعات "عمالة الأطفال في الأردن " قضية شائكة فاقمتها كورونا ..فمن المسؤول؟ الحاج عواد يقطن مع أسرته في بيت الشعر منذ 32 عامًا ويشكو ألمه لعدم سقوط المطر قبيلات : دوام كامل لـ(605) مدرسة في المملكة وجميع الامتحانات ستكون وجاهية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأربعاء-2020-11-25 12:07 pm

الأردنيون يستبشرون بقرب إنتهاء جائحة كورونا

الأردنيون يستبشرون بقرب إنتهاء جائحة كورونا

جفرا نيوز - محمد قطيشات 

تجددت آمال الأردنيين واستبشروا خيرًا بإنتهاء جائحة فيروس كورونا بداية العام المقبل وعودة الحياة لطبيعتها تدريجياً، خاصة بعد التوصل الى سلسلة اللقاحات التي أعلنت عنها شركات صناعة الأدوية العالمية ومنها فايزر الأميركية وبيونتك الألمانية للتكنولوجيا الحيوية  والإعلان إدارة الغذاء والدواء الأميركية عن موافقة طارئة لاستخدام علاج لكوفيد-19 الذي طوّرته شركة التكنولوجيا الحيوية "ريجينيرون”.

  ويفرّق العلماء بين "اللقاح" و"العلاج" عند الحديث عن مجابهة الفيروس، حيث أن اللقاح يعطى للشخص المعافى لحمايته ووقايته من الفيروسات والجراثيم، فيما يستخدم العلاج لمن أصيب بالمرض أو تظهر عليهم أعراض الإصابة به وأن أي مرض سواء كان فيروسيا أو جرثوميا ينبغي مواجهته باللقاح والعلاج معا، لتحصين المجتمع ومنع انتشار المرض وتراجع المنحنى الوبائي.

 مواطنون، قالوا في أحاديثهم لــ"جفرا نيوز"، أن وباء فيروس كورونا القى بأثاره السلبية على جميع مناحي الحياة، وخاصة الاقتصادية منها، وادى الى إثارة الخوف والهلع وتباطؤ الانتاج وبعض مناحي الحياة، ولكنهم أكدوا أهمية الإجراءات المبكرة والإستجابة للتطورات الإستثنائية التي فرضتها الجائحة الامر الذي أدى الى كبح جماح الوباء والتحفيف من تداعياته .  


  وأكدوا أهمية التركيزعلى الإلتزام بالإشتراطات الصحية والوقائية للحد من تداعيات الوباء حتى بعد إعلان الشركات العالمية عن توصلها الى لقاحات للوباء، حيث لم يعد مراعاة الإجراءات الوقائية ومنها الكمامة خياراً بل هو واجب يجب الالتزام به حمايةً لأنفسهم والحفاظ على صحة وسلامة المجتمع.

  وشددوا على اهمية الإجراءات التي تقوم بها الجهات الحكومية الرسمية بالتفتيش على الالتزام بسبل الوقاية والتدابير الاحترازية ومنع الازدحام ومخالفة غير الملتزمين، ووضع ثابتة من القوات المسلحة والأجهزة الامنية امام المستشفيات والمؤسسات للتأكد من تطبيق تعليمات وزير الصحة المتعلقة للتأكد من مدى التزام المراجعين والعاملين بإجراءات السلامة العامة وخاصة ارتداء الكمامات والتباعد. 

  واستبشروا االمواطنون خيرًا بأن تسهم تلك الإجراءات الوقائية والإحترازية اضافة الى الوعي المجتمعي بالحد من تفشي فيروس كورنا وتسريع نهايته، مشيرين الى ان الأساس لمواجهة فيروس كورونا، يكون بالمزيد من الوعي بخطورة الفيروس والتقييد والإلتزام بطرق الوقاية الصحية من اجل وطن خال من وباء كورونا، بإنتطار أن تصل اللقاحات التي أعلنت عنها شركات تصنيع الدواء العالمية.   

 وكانت وزارة الصحة اعلنت عن خطة وطنية متكاملة لتطعيم الفئات المحتاجة للقاح كورونا، وانه وحال وصوله سيكون مجّاناً للأردنيين وللمقيمين على أرض المملكة، ووفق أولويّات محدّدة، ولن يكون إجبارياً، مشيرة إلى أن جميع الإستعدادات موجودة لاستقبال لقاحات المعلن عنها للوقاية من فيروس كورونا المستجد، وأنه سيتم شراء ثلاجات خاصة لتخزين اللقاح الذي قد يتطلب الاحتفاظ به بدرجة حرارة تقل عن 80 درجة مئوية .

 وتحدثت أنباء عن أن الشركة الموردة للمطعوم/ اللقاح ستقوم بإيصال المطعوم إلى المراكز الصحية المخصصة لهذه الغاية والتأكد بأنه مخزن بدرجة حرارة تقل عن 80 درجة مئوية، وتوفر ثلاجات للحفاظ عليه لمدة تصل إلى 6 أشهر، وحيث يتوقع وصولها واستلامها مع بداية السنة الجديدة .

 وكانت منظمة الصحة العالمية ناشدت جميع دول العالم بإتخاذ إجراءات عاجلة وقوية لمواجهة الفيروس والاعتراف بأن الفيروس ليس أزمة صحية عمومية فحسب، بل أزمة تمس جميع القطاعات، والدعوة التي وجهتها المنظمة منذ البداية إلى البلدان بأن تتخذ نهجاً شاملاً للحكومة ككل يستند إلى استراتيجية شاملة للوقاية من العدوى وإنقاذ الأرواح وتقليل الأثر إلى أدنى حد ممكن.