فحص كورونا لأعضاء مجلس الأمة والحكومة قبل يوم الافتتاح طقس الاردن فرصة لتساقط الثلوج في العاصمة عمان في الايام المقبلة الأشغال تعلن حالة الطوارئ المتوسطة وزير السياحة يتعافى من كورونا صدور النظام المعدل لشمول غير التابعين للمنشآت في الضمان الاجتماعي مدعي عام أمن الدولة يوقف 10 اشخاص من ذوي الاسبقيات الجرمية المختلفة الجمارك تضبط 1565 قضية تقدر بـ 25 مليون دينار منذ بداية العام تعيين غيث الطراونة رئيساً لمجلس إدارة الاذاعة والتلفزيون 18.5% نسبة الفحوصات الإيجابية لفيروس كورونا تسجيل 62 وفاة و 5025 إصابة جديدة بفيروس كورونا الإفتاء: لا يجوز الجمع بين الجمعة والعصر بسبب الحظر صحفيون يؤدون القسم القانوني عملية جراحية لسحب عيارات نارية من بطن مصاب بكورونا بدء توزيع بطاقات الجلوس للامتحان التكميلي إلكترونيا الأحد المقبل كسر زجاج 3 مركبات وسرقة ما بداخلها في إربد مهيدات يفتتح مكتب للمؤسسة العامة للغذاء والدواء بالمفرق اقتراب المنخفض الجوي من المملكة ويحمل أمطارًا غزيرة وتحذيرات من السيول والإنزلاقات على الطرقات الملك يطمئن على صحة الوزير الاسبق عبدالرزاق النسور جفرا توضح حقيقة تصريحات وزير التربية تيسير النعيمي يوم أمس الدكتور عابدين يلتحق بقافلة “شهداء العمل الواجب” اثر وفاته بفيروس كورونا
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
Friday-2020-11-19 07:42 pm

قطاع المطاعم والمقاهي يلتقط أنفاسه الأخيرة بعد قرار منع تقديم الأراجيل.. تفاصيل

قطاع المطاعم والمقاهي يلتقط أنفاسه الأخيرة بعد قرار منع تقديم الأراجيل.. تفاصيل


جفرا نيوز - موسى العجارمة 

بات قطاع المطاعم والمقاهي يلتقط أنفاسه الأخيرة عقب قرار الحكومة الممثل بحظر الأراجيل في كافة المنشآت دون استثناء، ليتكبدوا أصحابها خسائر مالية فادحة تسببت لهم بمأزق كبير لا يحمد عقباه، لطالما قطاعهم كان الحلقة الأضعف جراء جائحة كورونا العالمية التي ضربت الجانب الاقتصادي بعرض الحائط.

المطاعم والمقاهي فارغة بالكامل بعدما دخل قرار حظر تقديم الأراجيل حيز التنفيذ، دون مساعٍ حكومية جادة من وجهة نظر أصحاب تلك المنشآت الذين أشاروا لـ"جفرا نيوز" أن الخسائر التي تكبدها قطاعهم الحيوي تجاوزت ملايين الدنانير، لتصبح تلك المقاهي والمطاعم معروضة للبيع؛ لكون أصحابها باتوا اليوم متعثرين مالياً وغير قادرين على تعويض جزءاً بسيطاً من خسائرهم.

الأمور تزداد تعقيداً، قطاع المطاعم والمقاهي الذي لعب دوراً فعالاً لتنشيط السياحة أصبح اليوم في غرفة الإنعاش دون وجود  توجه حكومي لتعويض خسائرهم أو حتى تقديم إجراءات تسهيلية لهم، وخاصة أن هناك عدداً هائلاً من العاملين أصبحوا مهددون بخسارة وظائفهم التي يعتاشون منها ويخرجون قوتهم اليومي.

يبقى هذا القطاع الهام والحيوي رهناً لإشارة كورونا التي نقشت على جدرانه شعار الاضمحلال  بالخط العريض ووضعت في أروقته الكساد الحقيقي دون شفقة أو رحمة، وسط مطالبات جادة بإعادة النظر بالقرارات التي اتخذت مؤخراً؛ لكون المقاهي والمطاعم باتت تلوح بالآفق وما تزال تعوض جزءاً خسائره منذ آذار الماضي.

يذكر أن بلاغ أصدره رئيس الوزراء بشر الخصاونة ممثل بحظر تقديم الأراجيل في المطاعم السياحية والشعبية والمقاهي وأي منشأة أخرى، وتضمن البلاغ رقم 15 الصادر استنادًا لأحكام أمر الدفاع 19، اغلاق مراكز البلياردو والسنوكر الترويحية منها والرياضية، ومراكز الألعاب الكهربائية، والالكترونية، والمراكز الرياضية، والاكاديميات الرياضية.
 

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر