وفيات الأربعاء 2-12-2020 4.2 مليار دينار تحصيلات الضرائب حتى نهاية تشرين الثاني الصحة العالمية: الأردن ضَمن حصته من لقاح كورونا معاصر في الكرك توقف استقبال الزيتون بسبب تراكم كميات كبيرة رصد 126 هزة أرضية العام الحالي من ضمنها 17 الشهر الماضي وأقواها هزتان في خليج العقبة مدعوون للتعيين في وزارة الصحة (أسماء) الخصاونة ينعى وزير النقل الاسبق سلمان الطراونة الأمن العام: تمديد الحملة الشتوية على المركبات هيئة النقل” تعلق دوامها بسبب كورونا 4 وفيات جديدة بكورونا في العقبة تلبية احتياجات الصحة الوظيفية بنسبة 84% لتشغيل المستشفيات الميدانية طقس الأردن ليوم الأربعاء....أجواء باردة نسبياً مع إمكانية زخات متفرقة من الأمطار الصحة توقف التأمين الصحي لـ21 بلدية طقس الاردن الاربعاء: احتمال هطول زخات من الأمطار تعرض صيدلية للسلب تحت تهديد السلاح في الجبيهة حجاوي: لن نعود للإصابات بالمئات كالسابق مليون دينار صادرات الزرقاء التجارية الشهر الماضي منذ ساعة واحدة يوسف الشواربة يمثل امام قاضي صلح جزاء عمان بعد شكوى لست مهندسات الضمان: برامج لدعم المنشآت الأكثر تضررا بأمر دفاع قريبا ولي العهد يلتقي شبانا من عدة محافظات
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الخميس-2020-11-19 06:13 pm

تحديات تواجه مجلس النواب لممارسة مهامه بسبب انتشار كورونا

تحديات تواجه مجلس النواب لممارسة مهامه بسبب انتشار كورونا

جفرا نيوز - يستعد مجلس النواب التاسع عشر لممارسة مهامه الدستورية في ظل واقع اقتصادي وسياسي واجتماعي صعب وغير مسبوق فرضته جائحة كورونا، ما يتطلب من مجلسي النواب والأعيان مواجهة هذه التحديات عبر تشريعات فاعلة.

وينتظر المجلس الجديد اختباراً صعباً يتمثل في التوفيق بين إقرار تشريعات تسهم في الحد من انتشار الوباء والقضاء عليه من جهة، وصون حقوق المواطنين ومصالح القطاعات الاقتصادية من جهة أخرى، فضلاً عن تنظيم ممارسة المهام التشريعية والرقابية والدبلوماسية البرلمانية خلال فترة الأزمات. 

ويشكل استمرار عمل السلطة التشريعية في ظل أزمة كورونا، التحدي الأبرز الذي يتطلب من النواب والأعيان، الإسراع في تقنين "العمل البرلماني الرقمي" بما يتيح المشاركة "عن بعد" في الجلسات واجتماعات اللجان، واعتماد التصويت الإلكتروني "عن بعد"، إلى جانب إجراءات احترازية حازمة تمنع انتشار فيروس كورونا داخل مباني المجلسين.

كما أظهرت أزمة كورونا أهمية الإصلاح المؤسسي الذي يكرس العمل الكتلوي داخل المجلس، مع تفعيل مركز الدراسات النيابية، وتوفير طاقم من الخبراء والمختصين للاستعانة بهم، وإشراك النواب الجدد وهم الأكثرية، في برامج لتطوير قدراتهم في التشريع والرقابة والممارسات البرلمانية، إلى جانب انفتاح أكبر على وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي.

ومن المرتقب أن يواجه المجلس في الأسابيع التي تلي حسم ملفي انتخابات المكتب الدائم، ومنح الثقة للحكومة، تحدي إقرار موازنة الدولة للعام 2021، وسط آمال أن يتمكن المجلس والحكومة معاً، من وضع برنامج اقتصادي يحقق مطالب المواطنين ويحمي الاقتصاد الوطني، من خلال سياسات مبتكرة، وموازنة "استثنائية" مبنية على أسس علمية ومنطقية، في ظل استمرار تأثير أزمة كورونا على الاقتصاد العالمي.

(بترا)