النعيمي: عودة الطلبة لمدارسهم بالتدرج وفق شروط صحية الصحة: انخفاض حالات كورونا النشطة بالمملكة الى 63041 اخر ما كتبه الطبيب أحمد الماضي المختص قبل وفاته إثر اصابته بفيروس الكورونا «سامحوني يا اخوان» آخر ما قاله شاب قبل الانتحار بإطلاق النار على نفسه .. والسبب !! حماد: 45 طالباً معدلهم فوق 99 يتقدمون للتكميلية العايد: لا تعديل على قرارات الحظر الجزئي او الأنشطة المتوقفة تسجيل 68 وفاة و3598 إصابة جديدة بفيروس كورونا الخارجية تدين الهجوم الإرهابي في أفغانستان أصحاب المطاعم السياحية يعتصمون للمطالبة بضرورة أيجاد حلول لإعادة الحياة للقطاع - صور الروابدة يستذكر مناقب وصفي التل التعليم العالي تمدد فترة تقديم طلبات الإستفادة من البعثات والقروض الداخلية للعام 2020-2021 مدعوون للتعيين في وزارة الصحة (أسماء) محكمة أمن الدولة تؤجل النظر بقضية فتى الزرقاء إلى الأحد المقبل "الصحة": من الصعب مراقبة كل مصابي كورونا في المملكة و ألتزام كبير من قبل المواطنين في الاماكن العامة إستمرار أسبوع التنزيلات حتى مساء الاثنين الجمارك تحبط تهريب حاوية بضائع تحتوي على " أجهزة لابتوب و كاميرات مراقبة و ملابس " تعليق دوام إدارة فرع ضمان السلط الخرابشة: العزل المنزلي غير المراقب لمصابي كورونا نشر العدوى يونيسف: 32 % من الطلبة لم يدخلوا منصة درسك والتربية ترد وفيات الأحد 29-11-2020
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الخميس-2020-11-19 09:22 am

اميركا تخطط لوضع صنع في إسرائيل على بضائع الضفة الغربية

اميركا تخطط لوضع صنع في إسرائيل على بضائع الضفة الغربية

جفرا نيوز-  طلب الجمهوريون في مجلس الشيوخ الأمريكي من الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب وضع ملصقات "صنع في إسرائيل” على المنتجات القادمة من الضفة الغربية المحتلة، على الرغم من إن جميع دول العالم تقول إنها محتلة بشكل غير قانوني من قبل الإسرائيليين.

وبعث الجمهوريون، وغالبيتهم من الموالين لإسرائيل منذ عقود، رسالة إلى ترامب تدعوه إلى التراجع عن خطوة الرئيس السابق باراك أوباما في عام 2016 التي تتطلب تصنيف البضائع تحت علامة ” صنع في الضفة الغربية”، بحسب صحيفة القدس العربي.

ووصلت جراءة أعضاء مجلس الشيوخ من الجمهوريين إلى تسمية الضفة الغربية المحتلة بيهودا والسامرة، وهو المصطلح الذي تستخدمه حكومة الاحتلال الإسرائيلي.

وحث الجمهوريون ترامب على الاستمرار في سياسته المؤيدة لإسرائيل.

وتم بعث نسخة من الرسالة إلى وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الخزانة ستيفن منوشين.

ووفقاً للتقارير القادمة من البيت الأبيض، فإن إدارة ترامب تنوي بالفعل القيام بهذه الخطوة المخالفة للقانون الدولي، ولم تكن رسالة الجمهوريين إلا إشارة أخرى على إقرار السياسة الجديدة.