وزير السياحة يتعافى من كورونا صدور النظام المعدل لشمول غير التابعين للمنشآت في الضمان الاجتماعي مدعي عام أمن الدولة يوقف 10 اشخاص من ذوي الاسبقيات الجرمية المختلفة الجمارك تضبط 1565 قضية تقدر بـ 25 مليون دينار منذ بداية العام تعيين غيث الطراونة رئيساً لمجلس إدارة الاذاعة والتلفزيون 18.5% نسبة الفحوصات الإيجابية لفيروس كورونا تسجيل 62 وفاة و 5025 إصابة جديدة بفيروس كورونا الإفتاء: لا يجوز الجمع بين الجمعة والعصر بسبب الحظر صحفيون يؤدون القسم القانوني عملية جراحية لسحب عيارات نارية من بطن مصاب بكورونا بدء توزيع بطاقات الجلوس للامتحان التكميلي إلكترونيا الأحد المقبل كسر زجاج 3 مركبات وسرقة ما بداخلها في إربد مهيدات يفتتح مكتب للمؤسسة العامة للغذاء والدواء بالمفرق اقتراب المنخفض الجوي من المملكة ويحمل أمطارًا غزيرة وتحذيرات من السيول والإنزلاقات على الطرقات الملك يطمئن على صحة الوزير الاسبق عبدالرزاق النسور جفرا توضح حقيقة تصريحات وزير التربية تيسير النعيمي يوم أمس الدكتور عابدين يلتحق بقافلة “شهداء العمل الواجب” اثر وفاته بفيروس كورونا الفايز ينعي الوزير والنائب الأسبق منير صوبر التربية تقرر تخفيض نسبة دوام معلمي المدارس الحكومية "وثيقة" وفاتان جديدتان بكورونا في العقبة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأربعاء-2020-11-18 03:51 pm

نواب شباب يروون لـ"جفرا" تجربتهم الانتخابية: لا مكان لمصطلح الحيتان في قاموسنا وخضنا الانتخابات بحملات بسيطة

نواب شباب يروون لـ"جفرا" تجربتهم الانتخابية: لا مكان لمصطلح الحيتان في قاموسنا وخضنا الانتخابات بحملات بسيطة


جفرا نيوز - موسى العجارمة  

في سابقة لأول مرة تحدث في أروقة العبدلي، مجلس نيابي  يضم 100 وجه جديد من أصل 130  في ظروف صعبة وقاسية شكلت تحدياً غير مسبوق، وولدت حاجة ملحة لوجود نخب شبابية قادرة على تقديم دور تشريعي ورقابي خلال السنوات الأربعة القادمة وسط تحديات داخلية وخارجية تمر بها المملكة اليوم.

"جيل الثمانينات" يشكل اليوم تواجداً في البرلمان التاسع عشر وسط أمنيات وآمال من قبل فئات شبابية بأن تكون هذه الفئة قادرة على تقديم دور رقابي تشريعي حقيقي يلبي الطموحات ويمنح الفائدة المرجوة للفئة الأقل حظاً (الشباب) ، للتخلص من الظاهرة الروتينية وفجوة الثقة الموجودة اليوم بين المواطن والنائب.


*الشديفات: نريد تمثيل الشباب تحت البرلمان

النائب يزن الشديفات (32) عامًا أصغر النواب سناً يروي تجربته لـ"جفرا نيوز": خضت الانتخابات الداخلية لعشيرة الشديفات وقضاء منشية بني حسن، وحصلت على الإجماع العشائري بواقع 1491، وهذا الأمر أثلج صدري كثيراً بأن أحصل على هذه الثقة، وترشحت للانتخابات وحصلت على (7173) صوتاً وسط منافسة قوية.

ويتابع الشديفات أنه لم يتردد بالترشح للانتخابات ولم يلتفت لمصطلح "حيتان العملية الانتخابية" لإيمانه المطلق برسالته ورؤيته، والدليل بأن هذه الدورة ترشح بها ما يقارب الـ(90) نائباً من السابقين والذين حققوا الفوز (32) نائب فقط ما يعني أن المجلس الجديد يحتوي على 30% من النواب السابقين  

وحول طموحاته القادمة، يؤكد أن قانون الانتخاب الحالي بمثابة تغليف للصوت الواحد وبحاجة ماسة لإعادة النظر وهناك تعويل كبير على المجلس القادم من أجل تعديل قانون الانتخاب.

*السواعير: لا يوجد مصطلح حيتانَ!

النائب أسامة السواعير (39) عامًا، أصغر نائب سناً في تاريخ لواء ناعور، يقول إن رسالته تحمل انطباع وطني تتجه نحو الخطاب السياسي بالمجمل؛ لكونه مؤسس حراك سياسي، مشيراً إلى أنه يسعى بكامل قوته لوضع لواء ناعور الذي يعاني من تهميش واضح بالمقدمة، مبيناً أنه سيعير الأمور العامة الأهمية الكبيرة، ومن ثم الجوانب الخاصة في ناعور، ليكون نائباً تشريعياً رقابياً على أرض الواقع.

ويوضح السواعير في حديثه لـ"جفرا نيوز" أنه لا يؤمن بمصطلح الحيتان ولا يوجد هذا المسمى بالأصل لكونه جاء هذا المصطلح من منطلق نفوذ مالي، عندما كان المرشحون يذهبون إلى مراكز الاقتراع بمركبات فارهة ويضخون أموال طائلة في حملاتهم الانتخابية إلا أنهم اليوم في الدرك الأسفل من عملية الاقتراع.

ويضيف أن برنامجه الانتخابي كان مرتبطاً بشكل وثيقاً بالفئة الشبابية التي منحته الثقة الكبيرة لكونه مرشحاً بسيطاً جاء من إتلاف شباب العجارمة ولواء ناعور، مبيناً أنه اليوم أمام مسؤولية كبيرة يحملها على عاتقه أمام تلك الفئة التي يكن لها كامل الاحترام والتقدير.

*فريحات: نريد إحداث تغيير

 النائب ينال فريحات (34) عامًا، يقول من ناحيته أنه أثناء عمله الإعلامي كان قريباً من ألم المواطنين وأحبب أن يكون لديه دوراً بإحداث التغيير في ظل وجود صورة نمطية سائدة، لافتاً إلى أنه عمل بكامل وسعه على تقديم نموذج شبابي أردني يسلط على كفاءات الشباب ككل.

وفيما يتعلق بالصعوبات، يشير الفريحات أثناء حديثه لـ"جفرا نيوز" إلى أنه كان يتوقع الفوز بالانتخابات لكونه ترشح من أجل النجاح إلا أن الصعوبة جاءت من خلال ترشحه بدائرة انتخابية بعيدة عن عشيرته وأقاربه في محافظة عجلون.

كانت دراسة أجراها مركز راصد بأن  نتائج الانتخابات أظهرت أن هنالك تغيرات كبيرة على بينة البرلمان من خلال دخول نحو١٠٠ نائب ممن لم يسبق لهم الترشح سابقا، ما يدلل أن هنالك رغبة كبيرة لدى المواطنين في التغيير.
 

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر