الهلالات: انتخابات البلديات واللامركزية في آذار المقبل الأردن ثاني دولة مضيفة للاجئين في العالم العيسوي يفتتح مشاريع مبادرات ملكية في جرش والمفرق الأمن: ابلغوا عن الرشوة الانقلاب الصيفي يبدأ الاثنين وزير الصحة في الكرك مشروع قانون جديد لضريبة المبيعات “سوسة النخيل” تهدد بهلاك نصف مليون شجرة في وادي الأردن 9647 وفاة بكورونا منذ ظهور الوباء في المملكة خبير أوبئة: مصاب كورونا يشكل 20 ضعفاً من الأجسام المضادة بعد تلقيه المطعوم السبت...ارتفاع طفيف على درجات الحرارة في معظم أنحاء المملكة الارصاد تحذر من تدني الرؤية الافقية بسبب الغبار في البادية خبراء اردنيون يحذرون من خلع الكمامة حتى بعد تلقي المطعوم “المهندسين الزراعيين”: البطيخ المحلي سليم و لا يؤثر على صحة المواطن الفايز: المواطن يتحمل 50% من برنامج أردننا جنة..و5000 مشارك حتى الآن دودين: الأردن يقترح استراتيجية للتعامل مع الإعلام الإلكتروني أشخاص يغرقون الأسواق بالمعقمات المغشوشة بهدف الربح وكسب المال الأردن يدين إعتداء الإحتلال على المصلين بالأقصى الملك يعزي ال عواد والخطيب وكريشان دفن البوريني وزوجته والأردنيون يدعون بالشفاء لطفلتهما
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأربعاء-2020-10-28 12:45 pm

وزراء سابقون وشخصيات يدعون عبر "جفرا" الاغلبية الصامتة للخروج عن صمتهم والمشاركة بفعالية في الانتخابات لاختيار نوابهم

وزراء سابقون وشخصيات يدعون عبر "جفرا" الاغلبية الصامتة للخروج عن صمتهم والمشاركة بفعالية في الانتخابات لاختيار نوابهم

جفرا نيوز – لانا العبادي

اكد عدد من الوزراء السابقين وشخصيات اعلامية اهمية مشاركة المواطنين في الانتخابات وتحفزيهم لاختيار ممثليهم تحت القبة خاصة وان الشوارع بدأت تكتظ في اللافتات والحملات الانتخابية.

وبينوا في حديثهم لــ"جفرا" أن الانتخاب حق للشعب لكن يجب ممارسته بالطرق الصحيحة بما ينعكس بإيجاد مجلس يدخله نواب الارادة الشعبية وليس التعيين خاصة ان نسبة الاقتراع كانت 37 %.

ويجب اخراج الاغلبية الصامتة عن صمتهم حيث تقدر نسبتهم 63 % وهو مؤشر إيجابي على الرغبة الجادة بالمشاركة بالعملية الديمقراطية وقال الوزير الأسبق سمير الحباشنه، أن الهئية المستقلة وضعت بروتوكولاً لحماية المواطنين أثناء يوم الإقتراع ويجب الالتزام به، من حيث إستخدام الكمامات والتباعد الإجتماعي، وقال لــ"جفرا " ان الانتخابات النيابية واجب وطني يجب تحفيز المواطنين عليه للمشاركة في الإنتخابات النيابية لانها مرتبطة بحياتهم ومستقبلهم .

وأكد الحباشنه، أن إنتخاب من يملكون السيرة الحسنة كفيل بإنتاج مجلس نيابي قوي، وحيث أن مجلس النواب من السلطات الحديثة بالدولة .

ومن جانبه، قال رئيس نقابة عمال الخدمات العامة والمهن الحرة خالد ابو مرجوب، أن الإنتخابات النيابية واجب وطني وينطبق عليها شروط واقتراع وعددهم معروف عند الحكومة، مشيراً الى أن التحفيز يترافق من إجراءات صحة السلامة العامة ويجب الإلتزام بالبرتوكول.

وأشار إلى انه لا يوجد تواصل بين المترشحين والقوائم بشكل مباشر وأن التواصل إكترونياً، الأمر الذي سبب الغموض عند المواطنين، كما أن غياب الدعاية الإنتخابية سبب عدم تحفيز المواطنين عند الانتخاب، إضافة الى أن الهيئة المستقله كفيلة بحماية المواطنين من الفيروس، مؤكداً اهمية البرتوكول الذي وضعته الهيئة المستقله بل والمترشحين ودورهم بتحفيز المواطنين للنزول إلى صناديق الإنتخابات .

بدوره، أكد الوزير الأسبق محمد طالب عبيدات، اهمية تحفيز المواطنين على المشاركة في الانتخابات النيابية وتعظيم اهمية المشاركة والادلاء بأصواتهم لاختيار الافضل للوطن وكذلك تحفيز مشاركة الشباب والمرأة، داعياً الى الحذر من المال الأسود والوعود غير الصادقة.

وأكد بان حسن إختيار مترشحي القوائم الإنتخابية هو لأساس لإفراز مجلس نيابي قوي، وقال "اجعل المشاركة نظيفة لا عفنة والبعد عن العنصرية والإقليمية وعدم التصويت لمن يرتبط اسمه بقضايا فساد.

وإختتم عبيدات حديثه، بالتاكيد على أن المشاركة في الإنتخابات واجب ومسؤولية وطنية على الجميع القيام بها دون تلكؤ، داعياَ الى المشاركة من الجميع واختيار الافضل والاقدر على خدمة الوطن.

وقال الزميل الصحفي معاذ البطوش لا اقول إن المشاركة في الانتخابات النيابية أو الذهاب لصناديق الاقتراع واجب وطني فقط بل هي حفاظ على مستقبل وطن وأجيال قادمة علينا أن نعي أن مجلس النواب هو الأساس في بناء التشريعات والقوانين التي تقر في نهاية الأمر وان هذا التشريعات اذا لم يكن لدينا مجلس قوي ونائب يمثل الشعب فإنها ستمر مرور الكرام دون أن تنعكس إيجابيا على الوطن والمواطن بل على العكس ربما تقر لتحقيق مصالح ذاتية لبعض النواب او الحكومة أو متنفذين هنا وهناك.

الذهاب لصناديق الاقتراع سيكون له انعكاسات على المصلحة العليا للدولة ونحن نمر بظروف صعبة بسبب جائحة كورونا وتطورات الأحداث في المنطقة خاصة مع إصرار اليمين المتطرف في اسرائيل على تمرير اجنداته ومخططاته، ومن هنا أقول بأن المواطن مسؤول مسؤولية كاملة عما سيخرج عن مجلس النواب القادم خاصة المقاطع أو الذي يعزف عن المشاركة بالانتخابات.


واختتم بالقول: اقول ان الخشية من كورونا يوم الاقتراع مبالغ فيه لان الازدحام بالاسواق والأماكن العامة يفوق كثيرا الازدحامات أمام صناديق الاقتراع اذا قمنا بتنظيم أنفسنا.

كما أن الهيئة أعدت تعليمات تحد بشكل كبير من الازدحامات ومن احتمالية الإصابة بكورونا لا سيما وأنها ستقوم بمنح كل ناخب عند دخول صندوق الاقتراع قلم وقفازات خاصة به، وتعقيم، ولم يعد هناك حبر سري كالمعتاد بل الموجود هو حبر على شكل بخاخ فقط للابتعاد عن تكرار استخدام ذات الأدوات التي تستخدم لغايات الاقتراع.