الصفدي يلتقي وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية زيادة الطلب على الأحذية والالبسة بعد تنزيلات الجمعة البيضاء لأول مرة منذ انتشار فيروس كورونا..الصحة العالمية تتحدث عن قرب "التخلص من الوباء" العيسوي ينقل تعازي الملك بوفاة الحاج توفيق فاخوري الصفدي: غياب السلام الشامل في منطقة جنوب المتوسط تهديد لأمن أوروبا الصحة : بوادر استقرار في الحالة الوبائية بالمملكة وفيات الجمعة 27-11-2020 الهياجنة: لم ينهار نظامنا الصحي والمستشفيات أدت عملاً ممتازًا 231 مليون دولار تمويل استجابة الأمم المتحدة لدعم لاجئين في الأردن 70% من سكان وادي عربا تحت خط الفقر الطاقة تعلن عن محطات المحروقات المستثناة من الحظر الشامل..اسماء "الأزمات" يحدد المختبرات المعتمدة لفحص كورونا للقادمين من كردستان العراق..اسماء طقس الأردن: شتاء أكثر برودة وفرص مرتفعة للثلوج الاجهزة الامنية تواصل حملاتها لملاحقة المطلوبين و”البلطجية” وضبط الأسلحة غير المرخصة طقس الاردن الجمعة: فرصة لهطول زخات مطرية الدفاع المدني يسيطر على حريق ديوان في الصريح الخميس: تحرير 112 مخالفة لأمر الدفاع 20 موديز تتوقع وصول الدين العام الأردني إلى 109% من الناتج المحلي الاجمالي الصحة العالمية: من المحتمل العودة إلى الوضع الطبيعي العام المقبل عبيدات: ادخال مميعات الدم لبروتوكول علاج كورونا في الأردن
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
Friday-2020-10-23 11:54 am

الاماكن الاثرية.. مسؤولية الجميع

الاماكن الاثرية.. مسؤولية الجميع

جفرا نيوز-بقلم: عبير آدم
في بعض الأحيان يراودني التساؤلات عن الكنوز وما المقصود منها اهي ما تمتلكه من مقتنيات وارصدة ام هي الكنوز النفيسة ، واستخلصت انها الكنوز تعني الأرض وما تحتويه من كنوز لتعطي معناها الصحيح ، وبت ابحث واتأمل فوجدت في يقيني ان الإرث الحضاري هو المقصود وكان لي البهجة ان وطننا يحوي هذه الكنوز واعظمها وحظينا بواحده من عجائب الدنيا السبعة ولكن ما آثار شجوني ان الوطن لا يقتصر عليها فقط بل نملك غيرها من قلاع ومدرجات بحيث بعتبر الاردن عن متحف اثري حضاري على مر العصور من عصور ما قبل التاريخ و اثار ادومية و مؤابية و عمونية و نبطية و اغريقية و رومانية و عربيه إسلامية وما إلى ذلك ، ولكن ما يعكر صفوى هو الاسائة وعدم الاهتمام بها لما يستوجب زياده لهذه الرعاية كونها إرث يستحق الاهتمام لا ان يترك ويهمل ، مع ان النظرة الخارجية لهذه الكنوز نظرة إعجاب وعظمه في الوقت الذي البعض منا لا يعرف مكانها ولا تاريخها ، ولم يقم بزيارتها او الترويج لها مع انها ترتبط بهويتنا الوطنية والتي تخولنا ان نرفع رؤوسنا بها بين مصاف الدول العالمية ، لهذا او لهذه المعطيات التي توصلت إليها انها كنوز الحضارات التي خلفوها لنا وهي تستحق الاهتمام.
لهذا لا بد من أن تكون رافد اساسي لهذا البلد وان يروج لها بطريقة افضل وعلى الحكومة ووزاره السياحة ان تولي هذه المقدرات بالاهتمام الواجب والذي يستحق ، لان ما حظينا به نحسد عليه و أهمها الحفاظ على نظافة تلك الاماكن و مرافقها العامة باستمرار وذلك بالتعاقد مع شركات النظافة و متابعه مدى تنفيذ تلك الشركات القيام بما اتفق عليه بأكمل وجه لانه يوجد تقصير لدى بعضها ، بالاضافة الى حث و توعية المواطنين بالحفاظ على تلك الاماكن من خلال العديد من برامج التوعية .