إغلاق طريق البحر الميت يومي السبت والأحد العايد: لا قرار الغاء لحظر الجمعة حتى نهاية العام الحالي الخلايلة: ساعة صلاة الجمعة من 11:15 وحتى 12:15 النعيمي: %62 من طلبتنا يواظبون على الدخول لمنصة درسك بشكل يومي التعليم العالي: يوم غد اخر موعد لتقديم طلبات الاستفادة من المنح والقروض الداخلية وفيات الخميس 26-11-2020 توقعات قوية بتساقط الثلوج بالعاصمة اعتبار من الشهر المقبل وهذا الشتاء سيكون الابرد طقس الاردن فرصة لتساقط الثلوج في العاصمة عمان في الايام المقبلة الأشغال تعلن حالة الطوارئ المتوسطة وزير السياحة يتعافى من كورونا صدور النظام المعدل لشمول غير التابعين للمنشآت في الضمان الاجتماعي مدعي عام أمن الدولة يوقف 10 اشخاص من ذوي الاسبقيات الجرمية المختلفة الجمارك تضبط 1565 قضية تقدر بـ 25 مليون دينار منذ بداية العام تعيين غيث الطراونة رئيساً لمجلس إدارة الاذاعة والتلفزيون 18.5% نسبة الفحوصات الإيجابية لفيروس كورونا تسجيل 62 وفاة و 5025 إصابة جديدة بفيروس كورونا الإفتاء: لا يجوز الجمع بين الجمعة والعصر بسبب الحظر صحفيون يؤدون القسم القانوني عملية جراحية لسحب عيارات نارية من بطن مصاب بكورونا بدء توزيع بطاقات الجلوس للامتحان التكميلي إلكترونيا الأحد المقبل
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الثلاثاء-2020-10-20 11:11 am

يطلق النار على أخته الحامل وشقيقها الأصغر يقتلها داخل العناية المركزة

يطلق النار على أخته الحامل وشقيقها الأصغر يقتلها داخل العناية المركزة

جفرا نيوز- ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت بحادثة قتل مروعة حصلت داخل غرفة العناية المركزة في مستشفى بالعاصمة.

ونقلت صحف كويتية عن مصادر أمنية قولها إن "الجريمة وقعت في قسم العناية المركزة بمستشفى مبارك الكبير بالكويت، وراح ضحيتها فتاة في العقد الثالث من عمرها".

وحسب العديد من المصادر فإن الضحية كانت ترقد في قسم العناية المركزة بالمستشفى بعد أن "تعرضت لطلق ناري بمسدس على يد شقيقها قبل أيام"، في منطقة سلوى، قبل أن تلقى حتفها رميا بالرصاص لاحقا.

الصحف الكويتية أكدت أن مطلق النار أصبح بعهدة رجال الأمن بعد أن سلم نفسه، كما أمرت الجهات الرسمية بفتح تحقيق داخل المستشفى لمعرفة كيفية دخول الجاني وهو مسلح إلى غرفة العناية المركزة، وعدم وجود حراسة على المجني عليها.

كما استنكرت الجمعية الطبية الكويتية ما حدث في مستشفى مبارك، وطالبت بتكثيف التواجد الأمني في جميع المؤسسات الصحية.

وفي تصريح صحفي أكد علي الموسوي نائب رئيس الجمعية الطبية أن "أمن وسلامة العاملين في المستشفيات هي من مسؤولية وزارتي الصحة والداخلية" وطالبهما بالتنسيق لتكثيف التواجد الأمني في جميع المؤسسات الصحية.

دوافع الجريمة
وعبر تويتر، كشف شاب يدعى عثمان الصافي، قال إنه شقيق زوج الضحية، ملابسات الجريمة.

وقال في سلسلة تغريدات إن سبب مقتل فاطمة زواجها من أخوه "الحضري" برضاء والدها ومعارضة إخوانها، الذين نجحوا في تنفيذ تهديدهم وقتل المغدورة في المستشفى.

عثمان عاد وحذف تغريداته لاحقا بعد تسليط الضوء على الجريمة وجعلها قضية رأي عام.

كما كشف المحامي هشام الملا، وهو محامي زوج المغدورة حسب ما عرف عن نفسه، أن موكله تعرض للتهديد بالقتل أيضا، مطالبا بحمايته بطريقة أفضل من "حماية المستشفى التي حرمت طفلا ذو سنة من أن يكبر في حضن أمه التي قتلت بدم بارد وهي "حامل".