الهياجنة: الإصابة بكورونا ليست "وصمة اجتماعية" ويتوجب الإبلاغ عنها "جفرا" ترصد تصاعد الحماس للمشاركة بالإنتخابات النيابية..واللافتات وصور المترشحين تزين شوارع العاصمة والمحافظات إغلاق هيئة الإعلام لمدة يومين بعد اكتشاف إصابة أحد الموظفين استمرار الدوام في الاستهلاكية المدنية الخميس المقبل العايد: لا حظر تجول شاملا الخميس و سيقتصر على الجمعة هل تعلن الحكومة عطلة رسمية في هذا اليوم؟ المستقلة للانتخاب : لا نعوض المتضررين من إعلانات المترشحين !! السفاسفة: السماح بالمرونة في التعليم والتدريب المهني لا يشمل جهات خاضعة للتربية “الأكثر تضررا”.. توسع القطاعات وغياب الحلول وفيات الثلاثاء 27-10-2020 إعادة ترتيب البيت الصحي وجراحات عميقة لحل أزمة كورونا.. ضرورة ملحة الانتخابات.. “الفردية” تطغى على الشعارات ارتفاع طفيف على الحرارة الهياجنة: 1% نسبة الوفيات بكورونا .. والوزارة تعد للأسوأ وتتمنى الأفضل بيان صادر عن مجلس رؤساء الكنائس في الأردن حول الاساءة للديانة الاسلامية و الأحداث المؤسفة في فرنسا تعليق دوام الخط الحديدي الحجازي بعد إصابات بكورونا المفلح يعلن إصابة 16 موظفاً بمركز الوزارة بكورونا إصابة وزير الأوقاف بفيروس كورونا الأراضي تتوقف عن استقبال مراجعيها إحالة مرشح للأمن بسبب مخالفة الدعاية الانتخابية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
Friday-2020-10-16 04:52 pm

ما هي مهمة الخرابشه والتل؟.. والبحث عن أربعة أعيان جدد

ما هي مهمة الخرابشه والتل؟.. والبحث عن أربعة أعيان جدد

جفرا نيوز- قالت تقارير اعلامية اردنية ان رئيس الوزراء الجديد الدكتور بشر الخصاونة اصدر تعميما بمنع الوزراء من دخول اجتماعات مجلس الوزراء الرسمية بهواتفهم النقالة .
ويبدو ان الخصاونة وإنطلاقا من خلفيته في العمل الدبلوماسي اصدر بعض التعليمات لطاقمه الوزاري.
و منع الرئيس الوزراء من إحضار هواتفهم إلى الاجتماعات الاساسية.
كما طلب خصاونة من الطاقم الوزاري الحرص على "الهندام الرسمي والاناقة ” وعدم ارتداء اي ملابس غير رسمية في الاجتماعات ويعتقد ان المتضرر الاساسي من هذه التعليمات قد يكون وزير التنمية السياسية موسى المعايطة الذي يتجاهل الطقم الرسمي في بعض الاحيان.
ولم يؤدي وزيران على الاقل اليمين الدستورية امام الملك بسبب حجرهما وهما نواف التل ومحمود الخرابشه.
وإطلعت  على بعض التفصيلات بخصوص كيفية الادارة في الحكومة الجديدة حيث حرص رئيس الحكومة الشاب على عدم الذهاب لأي موقع او مكتب رسمي في مجلس الوزراء قبل اداء اليمين الدستورية امام الحضرة الملكية .
وقال الخصاونة لوزراء سألوه بانه لن يكون رئيس الوزراء الذي يتصرف بأبسط الاشياء خارج الاستحقاق الدستوري.
وأمر الخصاونة الوزراء بتجنب التواصل جسديا او الزيارة للوزيرين التل وخرابشه قبل إنتهاء الحجر المنزلي حيث الاول عاد من السفر والثاني ثبتت اصابته بالفيروس كورونا.
وفي الكواليس اصر الخصاونة على بدء عمله الرسمي في مكتب خاص ملحق برئاسة الوزراء كان يشغله وزير الاتصال الاسبق أمجد عضايلة وبالتالي واضح انه قرر عدم الجلوس والعمل في المكتب الذي شغله سلفه الدكتور عمر الرزاز.
وصدرت ارادة ملكية بقبول استقالة اربعة من اعضاء مجلس الاعيان ضمهم الخصاونة لوزارته وهم الدكتور أمية طوقان والدكتور ابراهيم الجازي والوزير توفيق كريشان ووزير الداخلية توفيق حلالمه.
ويعتقد ان اربعة اعضاء جدد قد ينضمون لمجلس الاعيان حيث ترشيح الرزاز لهذا الموقع ووزير الصحة الاسبق سعد جابر.
وسيتولى الوزير التل بتعليمات الخصاونة وحدة مستحدثة وجديدة لإدارة”التنسيق ” بين الوزارات وإعداد مراسلات ووثائق الحكومة.
وعلمت 
 ان الوزير خرابشه سيتولى بصيغة رئيسية مفوضا صلاحيات رئيس الحكومة بشان بعض الملفات وابرزها المعالجات الطبية بالتنسيق مع شئون رئاسة الوزراء والتواصل مع اعضاء مجلس النواب الجديد بعد إنتخابه والتفاعل مع مطالبهم بإسم مقر رئاسة الوزراء.