“عاصفة إلكترونية” تطالب بإعادة رياض الأطفال للعمل طقس خريفي معتدل قرارات مجلس اعتماد مؤسسات التعليم العالي الادارة المحلية تحظر الدعاية الانتخابية على رؤساء المجالس البلدية وأعضائها وموظفيها الخصاونة يهنئ بعيد المولد النبوي الأجهزة الأمنية تستدعي مرشحا في الرمثا تمديد العزل والحظر شامل في "برما" بجرش حتى الأحد الهياجنة: نتائج مبشرة لتطوير لقاح كورونا رئيس هيئة الأركان المشتركة يفتتح المستشفى الميداني العسكري المخصص لمرضى كورونا الملك: اللهم صلّ وسلم على سيدنا محمد الملكة رانيا العبدالله تدعم 100 مشروع قائم ومدر للدخل في محافظات المملكة الأردن ينهي مباحثات مع صندوق النقد الدولي الوطني لحقوق الإنسان يدعو لتشكيل لجنة تحقيق بصور مرضى البشير سمير الرفاعي يعايد الامتين العربية والاسلامية بالمولد النبوي الشريف منظمة الصحة: الأردن يشهد تسارعا في حالات الإصابة الجديدة بكورونا 32 وفاة و3087 اصابة جديدة بفيروس كورونا جميعها محلية إعفاء المهن السياحية في العقبة من رسوم تجديد الترخيص العضايلة وحجازين عضوان في مجلس "إعلام اليرموك" عبيدات: كبار السن هم الأكثر تضرّراً بإصابات كورونا وأغلب الوفيات من هذه الفئة العايد: لا إصابات بكورونا بين الكادر الوزاري واختصار الحظر الشامل على يوم الجمعة حتى نهاية العام
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الخميس-2020-10-01 10:11 am

جنايات عمان : ثلاثون سنة سجن لمجرم اعتاد السرقة واحراق المنازل

جنايات عمان : ثلاثون سنة سجن لمجرم اعتاد السرقة واحراق المنازل

جفرا نيوز - كتب المحامي محمد الصبيحي 

سأروي لكم صفحة من عدالة وردع القضاء لمجرم شاب لم يتجاوز الثلاثين من عمره اعتاد دخول المنازل وسرقة ما خف حمله وغلا ثمنه من محتوياتها ليلا وبكسر وخلع النوافذ أو الأبواب بعد أن يطمئن إلى خلوها من ساكنيها غير انه لم يكن يكتفي بالسرقة وإنما يضرم النار بالمنزل الذي يدخله  إمعانا بالأذى والاجرام.. 
بنتيجة التحقيقات المكثفة التي قام بها  رجال البحث الجنائي في شرطة العاصمة تم القبض على الفاعل الذي سرق وأضرم النار في عشر منازل في أنحاء متفرقة من العاصمة ليحال إلى محكمة جنايات عمان حيث جرت المحاكمة وتم ادانته في عشر جنايات منفصلة وتم الحكم عليه بجرم السرقة واضرام الحريق في خمس منها بالسجن سبع سنوات عن كل جريمة وبالحبس ثلاث سنوات عن كل جناية من الخمس الاخرى بجرم الشروع بالسرقة واضرام الحريق. 

مؤخرا تقدم المذكور إلى محكمة الجنايات بطلب دمج الأحكام جميعها وتنفيذ العقوبة الأشد التي هي السجن فقط لسبع سنوات . 
نظرت محكمة الجنايات في طلب دمج العقوبات الذي تقدم به فكانت المفاجأة على غير ما يأمل ويتمنى إذ اخذت المحكمة برئاسة القاضي السيد طلال عبيدات وعضوية القاضي امخلد الرقاد   بمبدأ جمع العقوبات وليس دمجها  حيث جاء في القرار ما يلي :

((... وفي ذلك تدرك محكمتنا بأن المستدعي من ذوي الأسبقيات وانه مكرر بالمعنى الوارد في المادة 101 من قانون العقوبات، وأن المستدعي بأفعاله الثابتة انتهاك حرمة البيوت ويقوم بالدخول إليها لسرقتها وسواء قام بالسرقة أم لم يجد ما يسرقه كان يقوم بإضرام الحريق بالمنزل دون رادع أخلاقي، وأن محكمتنا تجد أن الظروف المحيطة بارتكاب جرائمه ولا سيما أن هناك عدد من المشتكين لم يسقطوا حقهم الشخصي عنه، وحيث ترى بأن الطريقة المناسبة لتحقيق الردع بحق المستدعي هي باعمال نص المادة 2/72 من قانون العقوبات بجمع العقوبات الصادرة بحقه، لذا تقرر المحكمة جمع العقوبات المحكوم بها المستدعي لتصبح العقوبة النهائية هي الحبس ثلاثون سنة تبدأ من تاريخ 1/28/ 2019 وإرسال نسخة من القرار إلى مديرية مراكز الأصلاح والتأهيل)). 

وبهذا سيقضي هذا الشاب ثلاثين سنة في السجن حيث سيتم الإفراج عنه في مطلع  العام 2049 فهل من متعظ؟؟. ولا حول ولا قوة الا بالله.