“عاصفة إلكترونية” تطالب بإعادة رياض الأطفال للعمل طقس خريفي معتدل قرارات مجلس اعتماد مؤسسات التعليم العالي الادارة المحلية تحظر الدعاية الانتخابية على رؤساء المجالس البلدية وأعضائها وموظفيها الخصاونة يهنئ بعيد المولد النبوي الأجهزة الأمنية تستدعي مرشحا في الرمثا تمديد العزل والحظر شامل في "برما" بجرش حتى الأحد الهياجنة: نتائج مبشرة لتطوير لقاح كورونا رئيس هيئة الأركان المشتركة يفتتح المستشفى الميداني العسكري المخصص لمرضى كورونا الملك: اللهم صلّ وسلم على سيدنا محمد الملكة رانيا العبدالله تدعم 100 مشروع قائم ومدر للدخل في محافظات المملكة الأردن ينهي مباحثات مع صندوق النقد الدولي الوطني لحقوق الإنسان يدعو لتشكيل لجنة تحقيق بصور مرضى البشير سمير الرفاعي يعايد الامتين العربية والاسلامية بالمولد النبوي الشريف منظمة الصحة: الأردن يشهد تسارعا في حالات الإصابة الجديدة بكورونا 32 وفاة و3087 اصابة جديدة بفيروس كورونا جميعها محلية إعفاء المهن السياحية في العقبة من رسوم تجديد الترخيص العضايلة وحجازين عضوان في مجلس "إعلام اليرموك" عبيدات: كبار السن هم الأكثر تضرّراً بإصابات كورونا وأغلب الوفيات من هذه الفئة العايد: لا إصابات بكورونا بين الكادر الوزاري واختصار الحظر الشامل على يوم الجمعة حتى نهاية العام
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
Friday-2020-09-25 02:30 pm

وزير الأوقاف للأردنيين : ابتعدوا عن الاشاعات والاخبار الزائفة

وزير الأوقاف للأردنيين : ابتعدوا عن الاشاعات والاخبار الزائفة

جفرا نيوز - قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة إن سوء الظن يولد الضغائن والأحقاد والعداوة والفرقة ويهدم الأمم، وأن الله أمرنا أن نحسن الظن بالآخرين.

وأضاف الخلايلة خلال خطبة الجمعة اليوم، من مسجد المغفور له الحسين بن طلال طيب الله ثراه، بحضور عدد قليل من المصلين، ان سوء الظن لا يغني من الحق شيئاً وعلى المسلم ان يتبع العلم والخبر اليقين وأهل الإختصاص، لافتا إلى أن الظن أكذب الحديث.

وأشار الخلايلة إلى أن المجتمع لا يكون قوياً الا اذا تآلفت القلوب وتصافت النفوس، مؤكداً ان حسن الظن هو الذي يرسخ التآلف ويغرس المحبة، ليكون مجتمعاً قوياً قادراً على مواجهة الأمراض والأوبئة ويدحر الإشاعة.

ولفت إلى أن سوء الظن ليس من الفطنة او الذكاء وهو من نزغات الشياطين، وهو ما يصور الباطل حقاً والحق باطلاً، مبيناً أن الله أمرنا حُسن الظن بالآخرين، والنبي علمنا أن حسن الظن من حسن الطاعة والعبادة.

ودعا الى عدم الالتفاف الى الاشاعات والاخبار الزائفة التي يتداولها البعض عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي تبنى على غير علم بالحكم الشرعي، وكأنها نوعا من التباهي والبطولة، الأمر الذي يزرع العدوات والفتن والاحقاد الى جانب انها تربي جيلا لا يحسن الظن بالاخرين.