إغلاق العيادات الخارجية وقسم العمليات بمستشفى البادية الشمالية انتهاء حظر التجول الشامل وبداية الحظر الجزئي محافظ اربد : رفع العزل عن "النعيمة " السبت الأمن يلقي القبض على أول شخص نشر فيديو قديم لمسيرة معان وفاة خامسة في العقبة بسبب فيروس كورونا “فيروس كورونا” يفجع الأردنيين بوفاة خمسة أطباء إربد: 82 شخصاً خالفوا تعليمات الحظر الشامل القبض على 3 أشخاص أطلقوا النار في حفل الزفاف بالسلط - (صور) الخصاونة: كلنا حزن وألم على وفاة كوكبة من الأطباء في مواجهة كورونا رئيس لجنة تقييم الوضع الوبائي يعتقد أن الأردن ما زال في موجة الفيروس الأولى !! التعليم العالي: الطلبة الأردنيين في أزمير التركية بخير نفاع يحذر الطلبة الاردنيين في هنغاريا العايد: نتألم لفقدان نخبة من أبطال الجيش الأبيض الأردن يعزي بضحايا زلزال تركيا الخارجية: لم نبلغ عن اصابة أي أردني في أزمير التركية تسجيل 3921 اصابة و32 وفاة بكورونا نقابة الأطباء الأردنية تنعى 5 أطباء توفاهم الله اثناء اداء واجبهم المهني التعليم العالي: غالبية الطلبة الأردنيين في أزمير بخير وزير الإدارة المحلية يدعو رؤساء البلديات تطبيق أوامر الدفاع على المخالفين الرمثا: تعليق الدوام بست مدارس لإصابات فيها بكورونا
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
Friday-2020-09-18 05:26 pm

النائب خليل عطيه يطالب بأتخاذ أقصى إجراءات الرقابة ع المطاعم

النائب خليل عطيه يطالب بأتخاذ أقصى إجراءات الرقابة ع المطاعم

جفرا نيوز - طالب النائب خليل عطية  رئيس الوزراء الدكتور  عمر الرزاز بأتخاذ أقصى الاجراءات بالرقابة على المطاعم وجاء في كتاب ارسل لرئاسة الوزراء: 

تحيه واحترام
مجدداً الفضيلة بالتراجع عن الخطأ وتصويب الخلل حيث المعاناة تكشف عن ملامحها العميقة عند المواطنين الاردنيين من اصحاب المطاعم وبعض المنشآت التي تم اغلاقها . نضم صوتنا لاتخاذ أقصى اجراءات الرقابة وبالوسيلة التي تقنع الحكومة وتضمن سلامة مواطنينا .

 ونضم صوتنا لمبادرة الاخوة اصحاب المطاعم التي تقترح تعيين مندوب يراقب الاجراءات الصحية في كل منشأة وعلى حساب تلك المطاعم حرصاً على رزق الآلاف من  العائلات . 

الضرر كبير جداً ورسول الله عليه الصلاة والسلام قال : ( لا ضرر ولا ضرار) ،  واذا كانت الحكومة تدرس السماح لبعض المنشآت السياحية بفتح ابوابها للخدمة فالانصاف يقتضي السماح لجميع المطاعم وبالشروط والقيود الصحية الصارمة .

والاصرار على تجاهل هذه الشريحة من الاردنيين قد لا يبدو مفهوماً خلافاً لحرمة وصعوبة قطع الأرزاق . نجدد الدعوة للسماح بفتح المطاعم بكل تصنيفاتها 

بالتوازي مع توفير آليات فعالة لإلزامها بشروط الوقاية والتباعد ووضع الكمامات وغيرها من مقتضيات الصحة العامة .والمناسبة نفسها نعيد التذكير بعدم الإعلان سابقا ولستة أشهر عن أي دور لمساجدنا في نمو وتوسع لا بل في ظهور الفيروس وندعو لإعادة النظر جذريا بقرار وزارة الأوقاف بهذا الخصوص حيث تعلم الحكومة بأن منابر المساجد والكنائس هي الوسيلة الأهم في توعية الناس والتأثير في سلوكهم ونشر الوعي ضد الفيروس اللعين ومن غير المعقول أن تغلق منابر الدين بحيث تمنع من القيام بدورها الفعال في معركتنا الوطنية بعنوان التصدي والتثقيف والوقاية وعلى وزارة الأوقاف أن تستثمر في مساجدنا بدلا من إغلاقها خصوصا وأنها كانت عنوانا عريضا للالتزام الشعبي التام بالتباعد بشهادة الحكومة وعدة مرات، مع العلم أن لجان المساجد يمكن أن تقوم بدور فعال في التأكد من التزام المصلين بالشروط الصحية، وهم قادرون على هذا، والمصلون الملتزمون بالصلاة بالمساجد هم من باب أولى أكثر حرصا على هذا الالتزام.