الرزاز يوجه بعقوبات بحق مؤسسات حكومية لم تلتزم بإجراءات السلامة والوقاية وفقا لأوامر الدفاع الصرايرة : صرف مليون دينار إضافية من صندوق همّة وطن لدعم تكية أم علي "التنمية": دور الإيواء مطالبة برصد أعراض كورونا للمنتفع، وعزله ونقله إلى المستشفى الملك يشارك اليوم في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة النعيمي يشدد على منع تواصل الطلاب والمعلمين عبر مجموعات واتساب الرزاز: تطبيق "سند" بحلته الجديدة نقلة نوعية ومهمة في التحوّل الرقمي الصفدي: قيام دولة فلسطينية مستقلة السبيل الوحيد لتحقيق السلام وفيات الثلاثاء 22-9-2020 "الأمن": سطو مسلح على أحد البنوك في الجبيهة وسلب مبلغ مالي بعد تسجيل (683) حالة شفاء.. هذا عدد مصابي فيروس كورونا في المملكة حتى صباح اليوم الثلاثاء طقس خريفي معتدل الثلاثاء موازنة 2021.. الحكومة محاصرة بخيارات صعبة 4 إصابات جديدة بكورونا في المفرق تعليق دوام ثانوية الأمير حمزة في الرمثا إدانة حملة تستهدف الأوقاف الصحة العالمية تصف انتشار كورونا بالأردن بالمجتمعي 4 إصابات بكورونا في مركز صحي عين الباشا النعيمي: لا إلغاء لامتحان التوجيهي عالمة أردنية تفوز بجائزة نانسن حقك تعرف: فيديو اخذ جثمان متوف بكورونا ليس في الأردن
شريط الأخبار

الرئيسية / شباب وجامعات
الثلاثاء-2020-09-15 11:01 am

"صيدلة" جامعة الشرق الاوسط تظفر بمشروع تبادل أكاديمي جديد مع Strathclyde البريطانية

"صيدلة" جامعة الشرق الاوسط تظفر بمشروع تبادل أكاديمي جديد مع Strathclyde البريطانية


جفرا نيوز - حصلت كلية الصيدلة في جامعة الشرق الأوسط على مشروع أكاديمي مع جامعة Strathclyde ضمن مشاريع ICM-Erasmus + الأوروبية.

ويتيح المشروع للأكاديمين وأعضاء الهيئة التدريسية؛ فرصة السفر لأغراض التدريس والتدريب لمدة اسبوع إلى إسبوعين، كما يشمل استضافة أعضاء الهيئة التدريسية من جامعة ستراثكلايد في جامعة الشرق الأوسط لتبادل الخبرات التدريسية والبحثية لكلا الجامعتين.

وكانت جامعة الشرق الأوسط وبالتعاون مع جامعة ستراثكلايد البريطانية، أطلقتا برنامج بكالوريوس الصّيدلة البريطاني M-Pharm ، والذي يعتبر الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، والمعتمد من مجلس التعليم العالي الأردني.

وتجدر الإشارة إلى أن برامج الحراك الأكاديمي (International Credit Mobility)، تتيح للطلبة فرصة الدراسة في الخارج، والاطلاع على الثقافات المختلفة، مما يمكنهم من تطوير مداركهم وآفاقهم ومهاراتهم اللغوية، واكتساب المهارات العملية والتدريبية في مختلف الحامعات الأوروبية، وهذا ما تسعى اليه جامعة الشرق الاوسط، علما بأن المشروع سيتيح 30 فرصة تبادل بين الجامعتين خلال العامين القادمين، مدعومة من قبل الاتحاد الاوروبي.