مديرية الأمن تدعو المواطنين لتوخي الحذر خلال المنخفض الجوي الخارجية : القبض على المشتبه به الرئيسي بجريمة قتل مواطن أردني في رومانيا إنجاز 55% من معاملات الجمارك عبر العمل عن بعد إغلاق طريق البحر الميت يومي السبت والأحد العايد: لا قرار الغاء لحظر الجمعة حتى نهاية العام الحالي الخلايلة: ساعة صلاة الجمعة من 11:15 وحتى 12:15 النعيمي: %62 من طلبتنا يواظبون على الدخول لمنصة درسك بشكل يومي التعليم العالي: يوم غد اخر موعد لتقديم طلبات الاستفادة من المنح والقروض الداخلية وفيات الخميس 26-11-2020 توقعات قوية بتساقط الثلوج بالعاصمة اعتبار من الشهر المقبل وهذا الشتاء سيكون الابرد طقس الاردن فرصة لتساقط الثلوج في العاصمة عمان في الايام المقبلة الأشغال تعلن حالة الطوارئ المتوسطة وزير السياحة يتعافى من كورونا صدور النظام المعدل لشمول غير التابعين للمنشآت في الضمان الاجتماعي مدعي عام أمن الدولة يوقف 10 اشخاص من ذوي الاسبقيات الجرمية المختلفة الجمارك تضبط 1565 قضية تقدر بـ 25 مليون دينار منذ بداية العام تعيين غيث الطراونة رئيساً لمجلس إدارة الاذاعة والتلفزيون 18.5% نسبة الفحوصات الإيجابية لفيروس كورونا تسجيل 62 وفاة و 5025 إصابة جديدة بفيروس كورونا الإفتاء: لا يجوز الجمع بين الجمعة والعصر بسبب الحظر
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الخميس-2020-08-18

قراءة في نتائج الثانوية العامة،،،

قراءة في نتائج الثانوية العامة،،،

جفرا نيوز -  الدكتور رافع شفيق البطاينه
ما حصل من مفاجأت غبر متوقعة بتاتا في نتائج التوجيهي من معدلات عالية جدا ولشريحة واسعة من الطلاب بحيث وصل الأمر أن تكون نسبة نجاح الفرع العلمي أعلى بكثير من نسبة نجاح الفرع الأدبي 64٪ العلمي و 43٪ للأدبي ، علاوة على أن عدد الطلاب الحاصلين على علامة كاملة ١٠٠٪ من الفرع العلمي عشر أضعاف من حصل على هذا المعدل من الفرع الأدبي، مما أفسدت هذه المعدلات العالية فرحة الطلاب الذين حصلوا على معدلات دون (95)، وأحبطت طموحاتهم التي كانوا يحلمون فيها في الحصول على التخصص الذي يرغبون فيه أو يطمحون إليه، هذه النتائج الإستثنائية وغير المألوفة لدينا لا يمكن تبريرها بأي حال من الأحوال
 وهذه التبريرات غير مقبولة مهما كانت، وتحت أي ذريعة، وخصوصا في ظل الحجر الصحي وظروف أزمة كورونا التي عايشناها، والتعليم عن بعد الذي أول مرة نتعامل معه، وحرم منه الكثير من الطلبة الذين كانوا لا يملكون أجهزة كمبيوتر أو لاب توب، ولا توجد لديهم شبكة انترنت أو إشتراك، كما أننا نعرف صعوبة بعض مواد التخصص في الفرع العلمي، فهل يعقل أن الطلاب الذين حصلوا على معدلات كاملة لم يخطأوا بأي سؤال حسابي من الفيزياء او الرياضيات، أو أي معلومة من المواد الأخرى، كنا نتوقع أن يزداد العدد عشرة أضعاف عن العام الماضي ولكن ليس سبعين ضعفا، أتذكر ونحن طلاب في المدرسة كنا نرتعد من تخصص الفرع العلمي
 وكان معظم الطلبة يحبذون تخصص الأدبي على العلمي لغايات ضمان النجاح والحصول على معدل عالي يضمن حصولهم على مقعد جامعي، وكلنا يعلم أن هؤلاء الطلبة من الفرع العلمي معظمهم سيكونوا في المستقبل أطباء وصيادلة وستكون أرواحنا واجسادنا بين أيديهم، والباقي مهندسين وستكون بيوتنا ومساكننا وآلياتنا وطرقنا تحت إشرافهم، ومسؤولين عن سلامتها وأمانها، فهل سيكونون على قدر المسؤولية...؟ نتأمل ذلك!!
وعلى كل حال الف الف مبروووك للناجحين متمنيا لهم التوفيق، آملا أن تكون مثل هذه النتائج هي نهج سنوي مستقر، وليست حاله عابره مرتبطة بالأزمات ، حمى الله الأردن وقيادته الحكيمة وشعبه الوفي من كل مكروه.