مؤسسة المتقاعدين العسكريين تعلن توقفها عن استقبال المراجعين السفير الأردني في فرنسا : نرفض الكراهية ونحث على احترام الأديان إغلاق مديرية التربية و4 مدارس لمدة يومين في معان بسبب كورونا جرش: السماح لسكان برما بالتسوق والتزود بالمؤن غداً الأمن : العثور على جزء من قدم بشرية في منطقة النصر الأردن يدين الهجوم الإرهابي في أفغانستان العايد : فتح بعض المعابر الحدودية البرية للمملكة أمام المسافرين الخميس القادم الصفدي بذكرى الأمم المتحدة: يجب احترام حرمة الأديان ورموزها الحموري: بناء المستشفيات الميدانية يمكن إنجازه خلال أيام لكن لا تتوفر كوادر صحية مدربة الصحة تعلن عن مواقع فحص كورونا بحسب المحافظة والمركز الصحي الأمن العام يوضح تفاصيل الاعتداء على إحدى الكافيهات في محافظة اربد 32 وفاة و1820 إصابة جديدة بكورونا في الأردن العمل: احتراماً لحرية الرأي لن نتابع عدداً من الشكاوى والقضايا "نقابة المعاصر": مردود "الزيتون" على الناتج المحلي بين 100-120 مليون دينار "الصحة": مخزون الأردن من المطاعيم يكفي لـ6 أشهر الأفتاء تستنكر الرسوم المسيئة للرسول سيدنا (محمد صلى الله عليه وسلم ) طبيب أردني في أميركا يقف عند أرقام الاصابات والوفيات بالكورونا في الأردن.. ماذا قال تشكيلات في "الصحة": إنهاء تكليف مديرتي "الأمراض السارية" و"المختبرات" الجرائم الالكترونية تحذر من اعلانات لبضائع ومستحضرات مقلدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي جرش: تخصيص مدرسة باب عمان مركز اقتراع لذوي الاحتياجات الخاصة
شريط الأخبار

الرئيسية /
الإثنين-2020-01-13 07:04 pm

المسلماني:الاستعراض والتلميع انتهى زمانه.....

المسلماني:الاستعراض والتلميع انتهى زمانه.....

جفرا نيوز - قال النائب السابق امجد المسلماني انه في زمن الفضاء الاعلامي المفتوح ووسائل التواصل الاجتماعي اصبح كل مواطن على درايه تامه بكل ما يجري ويعي تماما من يبيعون الكلام ويتاجرون بالاوهام تلميعا لأنفسهم وسعيا خلف مناصب هنا او هناك.
واضاف المسلماني انه لم تعد الناس تصدق تصريحات لا تساوي ثمن الحبر التي كتبت به حتى انهم ام يعودوا يقراوا تصريحات تلك الشخصيات التي وما ان تجلس على كرسي المسؤوليه تنسى كل ما كانت تعد به وتظهر بشكل جديد وكأن تاريخ ميلادها يبدا من الجلوس على الكرسي.
ونوه المسلماني الى ان البطولات الزائفه والانجازات الوهمية لم تعد تمر على احد فالشعب واعي ومثقف ويعرف تماما من يستخدمون الشعبويات للوصول الى مصالحهم الضيقه وتلبيت رغباتهم النفسية التي لن تكتفي مهما حازت من مواقع ومناصب.
وشدد المسلماني على ان اليوم يجب البحث فقط عن اشخاص واقعيين وعمليين يعرفون مشاكلنا ويعترفون بها ولديهم على الاقل رؤية واضحه لحلها وقادرين على التواصل مع الشباب وحل مشاكلهم والذين لم يعودوا يؤمنوا بما يطلقة اولئك الاستعراضيين الجالسين خلف شاشات هواتفهم ويتحفونا بخطابات جوفاء لا تسمن ولا تغني من جوع.
واشار المسلماني مستقبل الاردن امانه في أعناق الجميع وتطوره لن يتم الا بيدي اولئك الشباب الطموحين الذين لا تؤثر فيهم الخطابات السوداوية التشاؤمية فشباب الوطن يجب ان يأخذوا فرصتهم في ادارة بلادهم فهم أينما ذهبوا في دول الاغتراب ابدعوا وحققوا نجاحات بلدهم اولى بها.